شميت: الثورة العربية؟

الثورة العربية؟

بيرنهارد شميت - الثورة العربية؟ © Edition Assemblageبيرنهارد شميت
الثورة العربية؟
العناصر الاجتماعية والاحتجاجات الشبابية في ثورات شمال أفريقيا


دار نشر Edition Assemblage، ٢٠١١، صفحة ١٢٠

في بداية عام ٢٠١١ لم يكن أحد ليصدق أنه من الممكن أن تم وبهذه السرعة الإطاحة بأنظمة حكم في العالم العربي استمرت قائمة منذ عقود كثيرة.

ولكن حينما تحولت المظاهرات الشعبية في تونس إلى ثورة ضد الديكتاتور بن علي تداعى الحكام العرب: سقط بن علي أولاً ثم تلاه مبارك. وكان من الممكن أن يلي ذلك انهيار الديكتاتورية السورية أو نظام الملك صالح باليمن ولكن هناك مخاوف من صراعات بين الفئات المختلفة للشعب. وفي ليبيا تحول الأمر من ثورة إلى حرب أهلية ومنها إلى حرب دولية. ولكن ماذا يريد المتظاهرون؟ كيف تتعامل مع موازين القوى في الحركة والمجتمع وكيف يمكن تقييم الأحداث من وجهة نظر تحررية؟ هذه التساؤلات يناقشها بيرنهارد شميت مع الأخذ في الاعتبار أوجه التشابه والاختلاف في البلاد لعربية المختلفة. علاوة على ذلك يتم إلقاء الضوء على علاقة الغرب بالديكتاتوريين العرب "خاصته". (نبذة دار النشر)

المؤلف
بيرنهارد شميت من مواليد ١٩٧١ وحاصل على دكتوراه في القانون وهو يعيش منذ خمسة عشر عاماً في باريس ويعمل محامياً لصالح منظمة مناهضة للعنصرية. إلى جانب ذلك فهو صحفي ومؤلف حر، ألف العديد من الكتب ومنها "الجزائر - دولة مواجهة في الحرب الشاملة؟" و"الجزائر الاستعمارية و"الحرب والنقاد".
(نبذة دار النشر)
 ترجمة: هبه شلبي

    برنامج معهد جوته لدعم الترجمة

    ساند برنامج معهد جوته لدعم "ترجمات الكتب الألمانية إلى لغة أجنبية" دور النشر الأجنبية في إصدار الأدب الألماني.