الراقصة التهجير

المقطوعة الراقصة "التهجير" تصوير: مثقال الصغير

السبت, ٢٠١٦/١١/٥

معهد غوته دمشق في المهجر

تدور المقطوعة الراقصة "التهجير" لمصمم الرقصات مثقال الصغير. حول الإجبار على النزوح وحول العنف والنزاعات والثورات في الشرق الأوسط. يهدف الصغير من خلال عمله الفني إلى عرض هوية الجسد السوري. ذلك الميراث الثقافي المعتمد والذي يتحقق ويُعاش بوعي، ويحاول الفنان هنا فهم أسباب الأحداث التي تضرب أركان بلاده حاليًا. ما هي الهوية التي يتمتع بها شعب نشأ تحت وطأة حكم ديكتاتوري؟ ما هو تأثير الحرب والهجرة على الهوية الخاصة؟ وأين تجد الأجساد مكانًا للسلام؟ إن "تهجير" ليست مجرد دراسة للميراث الخاص، بل أيضًا إعادة تركيب لميراث جديد يتم بناؤه الآن. قام الصغير بتجهيز نسخة مُعدلة لمشروعنا.

مع
مثقال الصغير، مصمم رقصات وراقص، دمشق/ باريس.
 

عودة