عام الثقافة القطري الألماني 2017
تقارير

مؤسسة "The Constitute" الفنية لدى جامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة

قدم ثلاثة مصممين ألمان أعمالهم الإبداعية في إصدار عام 2017 من بينالي "تصميم" والذي أقيم بجامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة.

  • مؤسسة "The Constitute" الفنية لدى جامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة © Maya Röder
  • مؤسسة "The Constitute" الفنية لدى جامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة © Maya Röder
  • مؤسسة "The Constitute" الفنية لدى جامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة © Maya Röder
  • مؤسسة "The Constitute" الفنية لدى جامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة © Maya Röder
  • مؤسسة "The Constitute" الفنية لدى جامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة © Maya Röder
  • مؤسسة "The Constitute" الفنية لدى جامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة © Maya Röder
  • مؤسسة "The Constitute" الفنية لدى جامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة © Maya Röder
  • مؤسسة "The Constitute" الفنية لدى جامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة © Leila Natsheh
  • مؤسسة "The Constitute" الفنية لدى جامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة © Leila Natsheh
  • مؤسسة "The Constitute" الفنية لدى جامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة © Mike Gallagher
  • مؤسسة "The Constitute" الفنية لدى جامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة © Mike Gallagher
  • مؤسسة "The Constitute" الفنية لدى جامعة فيرجينيا كومنولث الدوحة © Maya Röder

إن مؤسسة "The Constitute" عبارة عن ستوديو تصميم وأبحاث قائم في مدينة برلين ويديره المصممان كريستيان تسولنر وسيباستيان بيازا. يركز المصممان في أعمالهما على إبداع خبرات تفاعلية في الأماكن العامة من خلال المزج بين الممارسات الفنية والعلمية. قدما مع زميلهما ألكساندر ينتش أعمالهما التصميمية التي تجمع بين الرقمي والتقليدي.
 
يصرح ميشيل بيرون، أحد رؤساء "تصميم" بجامعة فيرجينيا كومنولث، قائلاً "لقد كان العمل مع معهد جوته ومؤسسة "The Constitute" أحد العلامات البارزة في مؤتمر هذا العام. إن عام الثقافة الذي تنظمه متاحف قطر برنامج رائع للغاية وكان من دواعي بهجتنا أن يتعاون "تصميم الدوحة" لأول مرة مع متاحف قطر في هذا الصدد"، ويشدد بيرون قائلاً "لقد ساعدت مؤسسة "The Constitute" بمساهماتها بواحدة من ورش العمل الرئيسية على تقديم مقاربات متوازنة ومعمقة للطلاب والزوار عن التواصل بين التقليدي والرقمي وذلك من خلال طيف واسع من الأصوات من المنطقة وأوروبا والولايات المتحدة الأمريكية".
 
أما ماركو برونو، رئيس "تصميم"، فيضيف قائلاً "لقد مثل "تصميم" نجاحاً لأنه جمع تشكيلة كبيرة من الفنانين والنقاد والمصممين العالمين والقادم أغلبهم من منطقة الخليج. كانت النقاشات الحارة التي أقيمت أثناء وبين الفعاليات الرسمية مكثفة ومحفزة حيث كانت دليلاً على أن الفن والتصميم قوة موحِدَة تتجاوز المصلحة الفردية. نأمل أن تستمر كلية الفنون بجامعة فيرجينيا كومنولث في قطر لتغدو مرجعاً لمجتمع التصميم المتنامي في المنطقة".
 
ساهمت مؤسسة "The Constitute" في برنامج "تصميم الدوحة 2017" ببرنامجين تفاعليين وبقطعة فنية تشاركية، ولاقت ورشة عمل الطباعة ثلاثية الأبعاد باستخدام صلصال الخزف  رواجاً كبيراً بين طلاب جامعة فيرجينيا كومنولث من الدوحة ومن ريتشموند. تم مسح أواني وجرار وغيرها من الأغراض مسحاً ضوئياً ومعالجتها وإعادة تفسيرها باستخدام برنامج "Blender" ثم طباعتها بالخزف بدلاً من البلاستيك العادي.
 
عملت مريم عجونة الطالبة بجامعة فيرجينيا كومنولث فرع الدوحة بشكل مكثف مع المصممين الألمان لطباعة عملها الفني. تشرح مريم قائلة "تعلمت كيف أمزج الصلصال بشكل سليم وكان من المفيد بالنسبة لي أن أكون بالقرب من فناني "The Constitute" حيث قدموا لي مساعدات كثيرة من مختلف الأوجه التقنية لعملية الطباعة وأجابوا على كل أسئلتنا".
 
أثناء احتفالية اختتام "تصميم الدوحة 2017" قدم "The Constitute" عرض "SMSlingshot" (أو مقلاع الرسائل القصيرة) في ساحة حرم الجامعة بالدوحة، والذي تمكن زوار احتفالية الختام من خلاله من إرسال رسائل نصية قصيرة لتظهر على جدار الساحة، حيث قام الزوار باستخدام لوحة مفاتيح من الخشب في حجم الهاتف النقال بكتابة رسائلهم وقذفها على الواجهة باستخدام المقلاع. يشرح كريستيان تسولنر من مؤسسة "The Constitute" قائلاً "لقد ابتكرنا هذه الفكرة قبل سنوات قليلة وطورنا نسخة عربية من "مقلاع الرسائل القصيرة". إلا أن ذلك كان قبل انتشار الهواتف الذكية، كما أن مقلاع الرسائل القصيرة الخاص بنا لا يستخدم شاشات اللمس بعد. إنه من الممتع بالنسبة لنا دائماً أن نرى كيف يجد الناس اليوم المشقة للكتابة باستخدام هواتف قديمة قبل اختراع تلك الذكية وبخاصة المراهقين الذين يبدو لهم ذلك كأنه تقنية قادمة من عصر آخر تماماً".