عام الثقافة القطري الألماني 2017
ضيوفنا

ستوديو "The Constitute" © ستوديو "The Constitute"

سندعوا خلال عام الثقافة القطري الألماني 2017 عدداً من الفنانين والخبراء الألمان للانضمام لبرامجنا. ستجدون هنا المزيد عن ضيوفنا القادمين للدوحة على مدار العام.

جيرهارد أوبيتز

جيرهارد أوبيتز © جيرهارد أوبيتز وُلد جيرهارد أوبيتز عام 1953 في فراوناو في منطقة غابات بافاريا. بدأ بعمر الخامسة بدراسة البيانو، وعندما بلغ سن الحادية عشر قدّم أداءه الأوّل بعزف كونشيرتو موتسارت بسلم ري الصغير للبيانو. بالإضافة لشغفه بالدراسة وخصوصاً بالعلوم والرياضيات، تابع جيرهارد دراسة الموسيقى في شتوتغارت وميونيخ منذ 1966 مع الأساتذة بول بوك وهوجو شتويرر ثمّ لاحقاً مع ويليم كمف مركزاً بشكل خاص على أداء أعمال بيتهوفن. مُنح أوبيتز الجائزة الأولى لمسابقة أرتور روبنشتاين عام 1977 بعد أن أثار إعجاب اللجنة الحكم ورئيسها أرتور روبنشتاين نفسه بأدائه لكونشيرتو البيانو الخامس لبيتهوفن ولكونشيرتو البيانو الأوّل لبرامز. كان هذا النجاح مدخله إلى العالم حيث بدأ بتقديم الحفلات في أبرز الأوساط الموسيقيّة في أوروبا وأميركا وشرق آسيا وتعاون مع أهم الأوركسترات وأفضل القواد. تمحور اهتمام أوبيتز حول أداء الأعمال الكلاسيكية الرومنطيقية بالإضافة إلى أنه كرّس نفسه لأداء موسيقى القرن العشرين فأدى بذلك العروض الأولى للعديد من كونشيرتوات البيانو الجديدة. أثبت جيرهارد أوبيتز مرة بعد مرة ولعه الخاص بتقديم الحلقات الكبيرة من الأعمال الموسيقيّة مثل مجموعة مقطوعات الـ"ويل تمبيرد كلافيي" ليوهان سيباستيان باخ، وسوناتات موتسارت الثمانية عشر وسوناتات بيتهوفن الإثنا والثلاثون وجميع أعمال البيانو المنفرد لكل من شوبرت وبرامز. تضمّ تسجيلات جيرهارد أوبيتز رصيداً يزيد عن الثمانين أسطوانة. أمّا مشاريعه المستقبلية فتتضمّن تقديم جميع كونشيرتوات موتسارت للبيانو وأهم أعمال ليست وكامل أعمال ديبوسي ورافيل المنفردة للبيانو.

ديفيد نيمان

 ديفيد نيمان © ديفيد نيمان يبرز قائد الأوركسترا الألماني ديفيد نيمان سريعاً كأحد قادة الأوركسترا الواعدين من أبناء جيله من الشباب. هو الفائز بالجائزة الثانية في مسابقة مالكو للقيادة الأوركستراليّة للعام 2005، وقد تمّ تعيينه في فبراير2015 كمساعد قائد أوركسترا أوبرا مونبلييه الوطنية. يبدأ منصبه في بداية الموسم 2015/2016 ليعمل جنباً إلى جنب مع القائد الرئيسي مايكل شونفانت. وتشمل مشاريع نيمان للموسم 2015/2016 مع أوركسترا مونبلييه الوطنية تقديم "الطفل والأسحار" لرافيل، و"السنونو غير المتوقعة" لشيمون  لاكس، وريكويم دوروفلي، وسمفونية شوبرت الخامسة، وباليه ديبوسي للأطفال "علبة الألعاب". وتضمّ الأعمال السمفونية لهذا الموسم وما بعده دعوات لقيادة ريزيدنسي أوركست، وكوبنهاغن الفلهارمونيّة، وللقيادة في دار الأوبرا في فيينا، والفلهارمونيّة التركيّة، وأوركسترا قطر الفلهارمونية، وأوركسترات مالمو وألبرغ السمفونية. ومن أبرز حفلات نيمان السمفونية الأخيرة تلك التي يقود فيها أوركسترا راديو شتوتغارت السمفونية، والأوركسترا الدانماركية السمفونية الوطنية، وريزيدنسي أوركست، وأوركسترا هولندا الفلهارمونيّة، وأوركسترا شتوتجارت للحجرة وأوركسترا هامبورغ السمفونية. في عام 2013، عاون ديفيد نيمان القائد ايمانويل كريفين في إنتاج سمفونية "مانفريد" لشومان في الأوبرا كوميك (باريس). وتشمل أبرز إنتاجاته للأوبرا أيضاً "كوسي فان توتي" ("هكذا تفعلن جميعهن") و"الـخفاش" في أكاديميّة الموسيقى في لايبزيغ، فضلاً عن إنتاج أوبرا كريستيان جوست "الليلة العربية" في أكاديمية الموسيقى في هامبورغ. كان ديفيد نيمان في بداياته عازف كمان شغوف، وبدأ بدراسة القيادة الأوركستراليّة عام 2007 فبدأ المرحلة ما قبل الجامعية في جامعة فولكفانغ في مسقط رأسه إيسن مع ديفيد دو فيلييه، ثمّ تابع دراسته في أكاديمية سيبيليوس في هلسنكي مع ليف سيغيرستام، وفي برنامج الماجستير الهولندي الوطني في القيادة الأوركستراليّة مع إد سبانيارد وجاك فان ستين، وفي أكاديمية هامبورغ للموسيقى مع أولريخ ويندفور حيث حاز على درجة الماجستير. ويحظى ديفيد بدعم برنامج قادة الأوركسترا الألمان المرموق "ديريجينتيننفوروم" الذي يشترك فيه كعضو.

أوتى كراوزى

أوتى كراوزى @ راندوم هاوس – إسابيل جروبيرت تعمل أوتى كراوزى منذ ثلاثين عاماً ككاتبة ورسامة في مجال أدب الأطفال. رسمت خلال هذه الفترة حوالي 400 كتابًا كما ألفت 22 كتابًا. تحولت كتبها إلى أفلام تليفزيونية ومسرحيات إذاعية للأطفال، مما رشحها لنيل جوائز الكتابة للطفل وشجع على ترجمة قصصها إلى العديد من اللغات.  فقد تُرجمت ستة من كتبها إلى اللغة العربية  في إطار أعمال الترجمة التي تقوم بها مبادرة "كلمة" في أبوظبي. نشأت أوتى كراوزى في أسيا وأفريقيا وعاشت ست سنوات في نيويورك. تم ترشيح كتابها المصور "أوسكار والتنين الجائع" والذي تُرجم إلى اللغة العربية لجائزة جمعية فلوريدا للقراءة وجائزة "مونتانا تريجير" للكتب المصورة وجائزة واشنطن للكتب المصورة من اختيار الأطفال ٢٠١٢.

كلاوس لوزار

Claus Löser © كلاوس لوزار يبدع الدكتور كلاوس لوزار القصائد الغنائية والموسيقى والأفلام منذ عام 1980. أنهى الدراسة بمدرسة السينما في بوتسدام-بابلسبرج في عام 1995 ثم حصل على درجة الدكتوراة من نفس المدرسة. أسس في العام 1996 أرشيف "ex.oriente.lux ". يعمل الدكتور لوزار منذ عام 1990 كمدير للسينما في برلين ومنذ 1992 كناقد سينمائي وكاتب لمجلات وكتب متخصصة في تاريخ السينما في ألمانيا وأوروبا الشرقية. كما أنه مدرس نشط ومستشار لمهرجانات سينمائية ومتاحف وبرامج سينمائية عمومية.



 

ألميلا باجرياسيك

ألميلا باجرياسيك © ألميلا باجرياسيك ظهرت ألميلا باجرياسيك للمرة الأولى في عمل درامي حاصل على جوائز تحت عنوان "الغربة" (Die Fremde) من إنتاج عام 2010. تلى ذلك العديد من الأدوار في السينما والتلفاز. كان أول أدوار البطولة التي أدتها في "هوردو – بين العوالم" (2015) الذي ترشحت عنهه لنيل جائزة اتحاد النقاد السينمائيين الألمان كأفضل ممثلة لعام 2015. كما لعبت الدور الرئيسي في فيلم "الضحايا، لا تنسوني" (Die Opfer – vergesst mich nicht) وهو الجزء الثاني من ثلاثية من إنتاج مجموعة "ARD" الإعلامية الألمانية تدور أحداثه حول سلسلة اغتيالات منظمة (NSU) الألمانية اليمينية المتطرفة ومن إنتاج عام 2016. قامت في هذا الفيلم بدور سيميا سيمسيك وترشحت لجائزة "Bunte" للأوجه الجديدة 2016 عن هذا الدور كأفضل ممثلة. أما في مسلسل "المفتش باشا" (Kommissar Pascha) وهو كذلك من إنتاج مجموعة " ARD" (2015/ 2016) فقد لعبت دور الشخصية الرئيسية وهي شخصية ضابطة الشرطة يال سينجيتس. لعبت في عام 2016 دوراً هاماً آخراً في مسسل مصغر بعنوان "4 Blocks" وإنتاج TNT. من المخطط عرض هذين المسلسلين في ربيع عام 2017.

لويزا ماري سومار

لويزا ماري سومار © لويزا ماري سومار لويزا ماري سومار راوية بصرية للقصص ذات اهتمام اجتماعي ومن مواليد ألمانيا وحاصلة على الماجستير في الفنون الجميلة من مدرسة رود آيلاند للتصميم عام 2010. تعيش في نيويورك وميونخ وتعمل في مختلف أنحاء العالم على مشاريع توثق الحياة اليومية للفئات المحرومة. حصل عملها على تقدير دولي وعُرض في معارض فردية وجماعية في كل أنحاء ألمانيا وأوروبا. الصور الفوتوغرافية لسومار موجودة ضمن معروضات متاحف ومقتنيات خاصة  ومنشورة في العديد من كبريات المجلات العالمية مثل (National Geographic, Süddeutsche Zeitung, Wall Street Journal, Rolling Stone, Vogue, Leica Fotografie International, Le journal de la Photographie). نٌشر كتابها صاحب عنوان "Jennifer’s Family " (عائلة جنيفر) في عام 2012 من خلال دار نشر "Schilt" في أمستردام.  

جريجور شميدت

جريجور شميدت © جريجور شميدت وُلد جريجور شميدت في عام 1988 في مدينة برلين. درس تصميم الاتصال خلال الفترة من 2010 وحتى 2015 لدى المعهد العالي للتقنية والاقتصاد في برلين وكذلك التصوير الفوتوغرافي في الفترة من 2012 إلى 2013 لدى جامعة "Folkwang" للفنون في مدينة إسن. عُرضت أعماله الفوتوغرافية في أماكن عدة منها ميلانو وهامبورج ودريسدن والمكسيك وسويسرا. كان في 2015 من ضمن الحاصلين على جائزة مسابقة "gute aussichten" المخصصة للمصورين الألمان الشباب عن عمله "Waiting for Qatar" عن الليلة السابقة لتحديد الدولة المنظمة لبطولة العالم لكرة القدم 2022 في دولة قطر. يعيش جريجور شميدت ويعمل في مدينة برلين.

 

يورديس أنطونيا شلوسار

يورديس  أنطونيا شلوسار © تيلمان بولر حصلت يورديس، وهي من مواليد مدينة جوتنجين عام 1967، على الدبلوم في التصوير الفوتوغرافي عام 1996 في مدينة دورتموند لدى البروفيسور أرنو فيشر وأصبحت عضوة في وكالة "Ostkreuz" بعدها بعام واحد. عملت تقريباً في كل بقاع العالم لدى مجلات مرموقة مثل (Geo, Stern, National Geographic, Spiegel). تم في العام 1998 قبولها في ندوة الأساتذة " World Press Joop Swart" . من ضمن الجوائز التي حصلت عليها جائزة مسابقة "Yann Geoffroy" الدولية وجائزة "World Press" للتصوير. صورت في أعمالها الأخيرة مجتمع الموضة في غرب برلين أو المهاجرين الصينيين المُسخرين للعمل في إنتاج الملابس في توسكانيا تحت عنوان "صُنع في إيطاليا". بعد سنوات طوال في هافانا وباريس تعيش يورديس وتعمل في برلين منذ عام 2008.

إيريت نايدهاردت

Irit Neidhardt © إيريت نايدهاردت تدير إيريت نايدهاردت شركة "mec film" للتوزيع السينمائي في منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط. كما أنها مُنتج مُشارك في العديد من الأفلام الوثائقية العربية الحاصلة على جوائز وقامت بالإشراف في مجال السينمات في الشرق الأوسط منذ عام 1995. تكتب إيريت العديد من المقالات عن موضوعات ذات صلة بالسينما والشرق الأوسط مُركزة على موضوعات التشغيل المشترك والتمويل. إيريت نايدهاردت عضوة بمجلس إدارة الإصدار الألماني من صحيفة "Global Media Journal" وبتحرير مجلة "inamo" الربع سنوية الألمانية. كما أنها عضوة في الجمعية الوثائقية الألمانية "AG DOK" والجمعية الألمانية للبيت الفني للمسرح "AG Kino-Gilde" وجمعية ألمانيا الشرق الأوسط للدراسات المعاصرة والتوثيق "DAVO" وعملت كذلك كعضوة في برنامج متعدد الثقافات تابع لمدرسة برلين للاقتصاد والقانون.

ستوديو "The Constitute"

ستوديو "The Constitute" © ستوديو "The Constitute" ستوديو "The Constitute" للتصميم الفني عبارة عن ستوديو تصميم وأبحاث كائن في مدينة برلين ويديره كل من كريستيان تسولنر وسباستيان بياتزا. يقوم الإثنان بإبداع خبرات تفاعلية للأماكن العامة من خلال المزج بين الممارسات الفنية والعلمية. عمل ستوديو " The Constitute" – والذي تأسس في بداية 2012 ويقوم على العمل الفني الحضري الجماعي - مع العديد من المؤسسات الثقافية الدولية وعرض أعماله في أنحاء العالم. ويركز حالياً على البحث عن النماذج السردية وكذلك بناء واجهات أكثر عمومية واستدامة اجتماعية. ينشط ستوديو "The Constitute" إضافة لذلك في مجالات تدريس التصنيع السريع للنماذج و الخيال التصميمي كممارسة إبداعية.
 

كريستيان تسولنر

كريستيان تسولنر © ستوديو "The Constitute" وُلد كريستيان تسولنر في عام 1981. ينتمي إلى خلفية تصميم منتجات ويسعى بشكل دائم نحو التصميم الإبداعي وأبحاث التصميم وتدريس التصميم. عمل في ستوديوهات التصميم في باريس وفيينا. درَّس تسولنر في أكاديمية "Rietveld" في أمستردام وكلية "Muthesius" للفنون في مدينة كيل وبجامعة الفنون في برلين حيث قدم مشاريع خاصة بالتطوير التجريبي للمنتجات لأكثر من ست سنوات. عمل في عام 2014 كأستاذ زائر في تخصص الخيال التصميمي بجامعة الفنون والتصميم "Burg Giebichenstein" في مدينة هالى. ويقدم علاوة على ذلك ورش عمل ودورات وحوارات ومحاضرات في كل أنحاء العالم عن موضوعات مثل الخيال العلمي والاستراتيجيات المكانية والتصميم التفصيلي والكلي. يدير منذ عام 2012 مع سيباستيان بياتزا ستوديو "The Constitute"، حيث تتركز أنشطته الرئيسية حول أبحاث التصميم والاتصالات الخارجية وتطوير المفاهيم.

سباستيان بياتزا

سباستيان بياتزا © ستوديو "The Constitute" وُلد سباستيان بياتزا في عام 1985. يحمل درجة الماجستير في تصميم المنتجات وتم تكريمه عدة مرات على أعماله حول ظواهر عصبية واجتماعية وبصرية. يقدم إضافة لممارسته التصميم ورش عمل ويدير نادي ليلي ناجح جداً في مدينة دريسدن ويجوب أوروبا مع مجموعة مشغلي الموسيقى "Dj" الخاصة به. وهو المسؤول في ستوديو "The Constitute" عن عمل النماذج والاتصال الداخلي وكافة علاقات العمل المالية.





 

أليكساندر ينتش

أليكساندر ينتش © ستوديو "The Constitute" أليكساندر ينتش (مواليد 1985) هو مصمم صناعي حاصل على درجة الدبلوم. درس في مُدن دريسدن وبرلين وهافانا. أنهى دراسته التخصصية بعمل عن أنظمة تعقب البلوتوث في العام 2015 لدى كلية "Weißensee" للفنون. نتج عن إقامته الفنية في هافانا تصميم لأعمال ذات صلة بمبدأ " Do It Yourself " والتأليف الأدبي وحالة الطوارئ.  يتعاون أليكساندر ينتش منذ عام 2016 مع "The Constitute" كمصمم حر في مشاريع خاصة بالخامات والدليل وثقافة التصنيع.
كما ويشرف على مشروع "التراث المستقبلي" المختص بالمسح ثلاثي الأبعاد خارج الموقع والطباعة الخزفية ثلاثية الأبعاد.

 

جوليان هوين

جوليان هوين © نيكلاس ديتريخ وُلد الكاتب وشاعر المناظرات الألماني جوليان هوين عام 1989م. يدرس جوليان الأدب الألماني في برلين ويقدم العديد من عروض إلقاء الشعر منذ عام 2007م والتي حاز بسببها على العديد من الجوائز من ضمنها جائزة إلقاء الشعر الألمانية لمرتين. كما يزور مهرجانات الشعر الدولية في أوروبا وإفريقيا وأمريكا الشمالية والجنوبية بدعم من معهد جوته. يعمل جوليا هوين مديرًاً للمشاريع في مهرجان برلين للشعر ويقدم برنامج "Bastard Slam" الشهري مع فولفجانج هوجيكامب. علاوة على ذلك يشارك في العديد من فرق القراءة مثل "Lesebühne Spree vom Weizen" و "Spoken-Word-Ensemples Allen Earnstyzz". بجانب ذلك يقدم مع تيل راينيرز عرض إذاعي شهري بعنوان "Poetry BlueMoon " و "Radio Fritzvom rbb". تم نشر أول كتاب له والذي يحمل عنوان "Strawberry Fields Berlin" (أو حقول الفراولة في برلين) في عام 2013م.

دومينيك ماكري

دومينيك ماكري © يورج يوبيك تكتب الشاعرة والممثلة الألمانية دومينيك ماكري الشعر وتلقيه منذ طفولتها. وتمثل منذ عام 2003 كجزء من فرقة " fast forward" للمسرح الارتجالي. و تقدم ورش عمل على الصعيد الدولي من ضمنها ورش عمل مع كرامبس وستيف جاراند في كندا ومع راندي ديكسون في الولايات المتحدة الأمريكية كذلك عملت مخرجة للعديد من المسرحيات ومقاطع الفيديو. كما تشرف على عروض إلقاء الشعر ومؤتمراته ومهرجاناته بشكل منتظم وتقدم أداء شعري في جميع أنحاء ألمانيا وأوروبا منذ عام 2007. تم اختيارها في عام 2010 كفنانة مقيمة من قبل عرض "smoke and mirrors" الدولي للإلقاء الشعري مع جوليا هوين. ونُشِر كتابها الشعري المصور الأول تحت عنوان "Zeitverdichter" في العام 2010. حازت عام 2014 على بطولة إلقاء الشعر الألماني الدولي مع ثنائي فريق " Team Scheller".

ألف البهلوان وفريدريك

ألف البهلوان وفريدريك © ألف نويبر يظهر ألف نويبر منذ أكثر من 20 عاماً كبهلوان. جمع خبراته الأولى في العرض في سيرك للأطفال في أرنسبرج في منطقة ساورلاند. يحب ألف إشراك مشاهدين سواء صغار أو كبار كمتطوعين في عرضه. أوصلته عروض البلهوان إلى اليابان والمملكة العربية السعودية ليقدم فنه أمام حشود من الجماهير هناك. عندما لا يلعب بالنار، يقوم بقذف والتقاط حتى 14 علبة سيجار. ولكنه كذلك هو وأبنه فريدريك موفقان حتى في رياضتهما التي يرصان فيها الأكواب، حيث فاز فريدريك ببطولة عالم 2012 في أبريل، كما أحرز الإثنان العديد من الألقاب على المستوى المحلي. كما يقومان كبلهوان برص أكواب مشتعلة. 
 

فريق "Niederbayerischer Musikantenstammtisch" البافاري

فريق "Niederbayerischer Musikantenstammtisch" البافاري © فريق "Niederbayerischer Musikantenstammtisch" البافاري يجوب الفريق المؤلف من مجموعة من العازفين الشباب المجتمعين سوياً بشكل عفوي العالم منذ عام 2003، مستهدفين بحبهم للعزف وموسيقاهم النشطة والحيوية يتم جماهير ربما لم يكن لديهم أية فكرة عن الموسيقى الشعبية حتى يلقوا هذا الفريق. يركز العازفون بشكل خاص على الرقصات الشعبية مثل "Landler" و "Dreher". يتكون الفريق من أعداد متباينة من العازفين تصل إلى 10 عازفين. سوف يتألف تشكيل الفريق في الدوحة من أربعة عازفين. 






 

فيرنر لينك

فيرنر لينك © فيرنر لينك التحق فنان السحر فيرنر لينك بأكاديمية "بولاخ" للسحر خلال الفترة من 1996 وحتى 1998 وانضم باجتيازه الامتحان بنجاح لنخبة السحر في ألمانيا. زار فيرنر لينك في السنوات التالية لتخرجه مؤتمرات محلية ودولية للسحر من أجل تحسين عروضه. يقدم عروضه كساحر منذ عام 2000 ويوسع على مر السنين من برنامجه ليشمل فن البالون وألعاب البلهلوان، رابطاً بذلك بين السحر وألعاب الخفة التاريخية (البهلوان) ومقدماً، من ضمن ما يقدمه، منذ العام 2004 عروضاً في فعاليات تاريخية في كل الدول الناطقة بالألمانية. سافر فيرنر لينك في 2016 إلى المملكة العربية السعودية بدعوة من معهد جوته لتقديم عروضه الفنية كساحر تاريخي في مهرجان الجنادرية بالرياض. 
 

Tätärä

Tätärä © Tätärä كان ظهور فرقة "Tätärä" الموسيقية الأول في عام 1988 بمناسبة ذكرى تأسيس ميناء هامبورج. بعدها بخمسة وعشرين عاماً أصبحت "Tätärä" حسب تعبيرها أكثر فرق العالم تنقلاً وذلك مع أكثر من 1000 عرض و20 رحلة. لازالت الفرقة تقدم عروضها على الصعيدين المحلي والدولي وبتشكيلة مختلفة وموسيقيين متنوعين. تمتاز الفرقة باستخدام آلات نفخ مصنوعة يدوياً وتقدم موسيقى غير تقليدية، حيث تقدم صوتاً قوياً ونشطاً من خلال آلات الساكسفون والمزامير والترومبون والناي والتوبا. تعزف "Tätärä" مع الجماهير وتجعل منهم جزء من المشهد. سوف تأتي الفرقة للدوحة بتشكيلة من أحد عشر عازفاً وسيعزفون مزيجاً جريئاً من موسيقى الروك والجاز والفانك والموسيقى الكلاسيكية.

فهد العبيدلي

فهد العبيدلي © فهد العبيدلي فهد العبيدلي خبير أزياء قطري ومصمم ومؤسس لماركته الخاصة لملابس الرجال. تخرج العبيدلي في معهد "Istituto Marangoni". بدأ فهد بعد نجاح مؤتمر "City Conference" الذي أقامه في نوفمبر 2016 مبادرته الخاصة لدعم المصممين الناشئين للإبداع وتسويق إبداعهم والوصول إلى إرشاد وتوجيه وخدمات احترافية لأعمالهم.







 

روبرت جوديكى-بوريك

روبرت جوديكى-بوريك © روبرت جوديكى-بوريك بدأ روبرت بعد تخرجه في أكاديمية الأزياء والتصميم "AMD" في تخصص إدارة الأزياء والتصميم سيرته المهنية في تطوير ماركات الأزياء الفخمة مثل "Otto" و "Colleen B. Rosenblat" و "Bugatti" . وجد نفسه في الدوحة حيث يواصل تطوير ماركات الموضة المحلية ويتعرف على السلوك الاستهلاكي القطري ويتشارك معرفته.







 

ساندرا ويلكينس

ساندرا ويلكينس © ساندرا ويلكينس تخرجت ساندرا ويكلينس في جامعة فيرجينا كومنولث في عام 1968 ثم عادت إليها في العام 1977 كمدرسة مساعدة بدوام كامل للدراسات العليا في قسم المسرح وأصبحت في العام 1978 مُدرسة متفرغة في قسم الأزياء ثم ترقت لمنصب أستاذة مساعدة في العام 1985 ووصلت لكرسي الأستاذية في عام 1992. أُختيرت في عام 1992 لمنصب رئيسة مؤقتة لقسم الأزياء بجامعة فيرجينيا كومنولث حتى عام 1996. انتقلت ساندرا في نفس العام إلى قطر لترأس برنامج الأزياء في كلية "Shaqab" لتصميم الفنون والتي تحولت في عام 2002 رسمياً إلى جامعة فرجينيا كومنولث قطر وفي عام 2005 شغلت ساندرا منصب رئيسة قسم الأزياء.
 

ريكاردو آيشمان

ريكاردو آيشمان © ريكاردو آيشمان  
درَّس الأستاذ الدكتور ريكاردو آيشمان خلال الفترة من 1995 وحتى 1996 مادة آثار الشرق الأدنى بجامعة إيبرهارد-كارلس في توبينجن. يترأس منذ عام 1996 قسم الشرق بالمعهد بالألماني للآثار، حيث بادر بالعديد من مشاريع التعاون الأثري الدولي منها حفريات في مدينة تيماء بالمملكة العربية السعودية بالتعاون مع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالمملكة وكذلك حفريات في وكرو في إثيوبيا بالتعاون مع الأستاذ الدكتور نوربرت نيبيس من جامعة فريدريش شيلر في يانا والدكتور باول ولف من برلين. حاضَرَ الأستاذ الدكتور آيشمان في جامعة فريدريش شيلر في يانا (2003 – 2015) وجامعة الفنون في برلين (2009). ينظم منذ عام 1998 مؤتمراً دولياً عن علم الآثار الموسيقية بشكل ثابت كما أنه محرر مشارك في دورية "دراسات في الآثار الموسيقية". يحمل الدكتور آيشمان الدكتوراة الفخرية لاتحاد المؤرخين العرب/ معهد التأريخ العربي التراث العلمي في بغداد. يترأس الدكتور آيشمان منذ العام 2012 الأبحاث الأثرية الميدانية في جنوب قطر بالتعاون مع متاحف قطر. 

ألكساندرا ريدل

ألكساندرا ريدل © ألكساندرا ريدل ألكساندرا ريدل مهندسة حاصلة على شهادة الدبلوم في العمارة، كما أنها باحثة في مجال البناء. تولي اهتمامها لتاريخ العمارة وبناء المدن الروماني والمروي (في السودان) وحماية والحفاظ على الإرث الثقافي. قامت ريدل بعد انتهاء الدراسة في كوتبوس ودبلن بالتدريس كمساعدة علمية في مادة تاريخ العمارة والتوثيق بالجامعة التقنية في كوتبوس بولاية براندنبورج. شاركت في العديد من الحفريات الأثرية ومشاريع التوثيق في كل من السودان وإيطاليا والأردن وتركيا. تعمل ألكساندرا ريدل منذ 2013 كموظفة علمية في المعهد الألماني للآثار في برلين حيث تنسق مع زميلها محمود سليمان بشير البعثة القطرية لأهرامات السودان في منطقة مروي السودانية وتترأس قطاع الحفظ في المشروع. 

نغم منير ناصر

Nagham Mouneer Nasser © Nagham Mouneer Nasser  
نغم ناصر صحافية سورية مقيمة في الدوحة. بدأت في عام 2007 سيرتها المهنية الصحفية كمراسلة لموقع الإنترنت لقناة الجزيرة في سوريا قبل أن تلتحق بالقناة التلفزيونية في الدوحة في عام 2011. أنتجت مع آخرين البرنامج الثقافي الوحيد للجزيرة بعنوان "المشاء" لتنتقل مؤخراً لمهمة جديدة كمنتجة مشاركة لبرنامج يتعامل مع الأعمال الثقافية والأدبية المثيرة للجدل. كما تساهم بتقارير إخبارية لغرفة أخبار الجزيرة. تمثل كل من القراءة والكتابة اهتماماتها الأساسية. 



 

المختار العبلاوي

المختار العبلاوي © المختار العبلاوي يشغل المختار العبلاوي وظيفة منتج أول لدى قناة الجزيرة. عمل سابقاً لمدة أربع سنوات كمقدم لدى قناة أخبار "Medi1Sat" في المغرب. حصل في عام 2007 على شهادة البكالريوس في الاتصالات مع التركيز على البث وذلك من المعهد العالي للإعلام والاتصال في الرباط. يمتلك المختار خبرة واسعة في الصحافة اليومية ورقم قياسي في تغطية الصحافة السياسية. يعمل كمقدم ومنتج تلفزيوني منذ عشر سنوات وغطى فعاليات في تونس وليبيا والمغرب وقطر.




 

ماركوس تسايزر

ماركوس تسايز © نيكول فاوزل وُلد ماركوس تسايزر في مدينة شتوتجارت الألمانية في عام 1976. يعمل في صناعة السينما منذ 1998 وشارك في مهام مختلفة في أكثر من 100 عمل. درس "السينما والإعلام" لدى أكاديمية السينما في بادن فورتيمبيرج في مدينة لودفيجسبورج خلال الفترة من 2000 وحتى 2006 مُركزاً على "التصوير السينمائي". درس في الخارج لمدة عام لدى مدرسة "PWSFTViT" للسينما في لودز ببولندا. يعمل منذ العام 2007 كمصور للسينما والتلفزيون. يعمل في العديد من الموضوعات، كما ويعمل منذ 2010 كمستشار للأفلام المجسمة إضافة إلى وظائفه خلف الكاميرا، كذلك يقوم بالتدريس منذ 2014.   

 

أليكس بوشه

أليكس بوشه © كاثي هوانج يقيم أليكس بوشه في لوس أنجيلوس ويعمل محرراً ومساعد محرر ولديه خبرة عريضة في صناعة الأفلام سواء الوثائقية أو الروائية. عمل مع المحرر جو بيني لمدة ثماني سنوات على أكثر من إثنى عشر فيلماً العديد منها مع المخرج فيرنر هيرتسوج بشكل خاص. شارك في أعمال أخرى منها فيلم "Tales of the Grim Sleeper"  لنيك برومفيلد و "American Honey" لأندريا أرنولد وفيلم الإثارة المُنتج حديثاً "You Were Never Really Here" للين رمزي . دُعي في 2014 لمعامل تحرير وقصص الوثائقيات التابعة لمعهد "Sundance" للمشاركة كمساعد محرر. يقضي وقته حالياً بين مهمتين هما تحرير فيلم "Guangzhou Love Story" وهو فيلم وثائقي رصدي لشبكة قنوات "PBS" وتدور قصته حول أسرة صينية أفريقية تجوب المجتمع الصيني الذي يعاني من رهاب الأجانب، وإخراج فيلم "Nomansland" وهو وثائقي عن جزيرة مهجورة غامضة تقع قبالة الشاطئ الشمالي الشرقي للولايات المتحدة الأمريكية. يقوم أليكس بوشه بالتدريس بشكل منتظم في أكاديمية السينما بولاية "بادن فورتيمبيرج" وذلك منذ 2015. 

توستن شوتى

توستن شوتى © شتيفان زاوبيتسير ذخرت مسيرة صانع الأفلام الوثائقية الألماني تورستين شوتي، التي امتدت لأكثر من 20 عاماً، بالعديد من المشاريع التي عمل فيها كاتباً، ومخرجاً، ومنتجاً. عمل شوتي على إخراج وإنتاج عددٍ كبيرٍ من الأفلام والمسلسلات، وتضمنّت قائمة أعماله الكبيرة World Jazz (1998)، وTrip to Brazil (2001)، وThe Cactus of Knowledge (2001)، وGeneration X (2005). إلى جانب شغفه بالأفلام الوثائقية التي تتناول الموسيقى، يكرّس شوتي جزءً كبيراً من عمله السينمائي للأفلام المهتمة بالقضايا البيئية وجهود النشطاء المطالبين بحقوق العمّال في جنوب أفريقيا، حيث تناولت بعض أفلامه الوثائقية - ومنها Land Matters (2008)، وThe Forgotten (2015)، قضايا مُلحة ومهمّة منها: ملكية الأرض، والحراك الإيجابي، وحقوق المزارعين. عمل بوصفه أحد مؤسّسي المجموعة البحثية Stolen Moments-Namibian Music History Untold، مع فريقه لسنوات على استكشاف ثقافة الموسيقى الناميبية التي كاد أن يطويها النسيان في ظلّ القمع التي تعرّضت له في التفرقة العنصرية. منذ عام 2002، يقوم شوتى بتنسيق دراسات الأفلام الوثائقية والروائية في الأكاديمية العالمية "بادن-فورتمبيرج" في ألمانيا.

لبروفيسور لوتس فوجنير

البروفيسور  لوتس فوجنير © مصور يوخان كنوبلاخ  
درس لوتس فوجنير (مواليد 1965) الهندسة الميكانيكية في الجامعة التقنية بدريسدن (1987 – 1989) وبعدها التصميم الصناعي في كلية الفنون والتصميم في هالى أن دير زالا. بعد الانتهاء من دراسته في عام 1995 أصبح شريك مبتدئ في مكتب "Fisch & Vogel" للتصميم في برلين (اسمه اليوم "studioFT" )، ثم شريك رئيسي ومالك مشارك منذ 1997. هذا المكتب متخصص في معالجة مشاريع التصميم في مجال المركبات المُسيرة على الطرقات والمُسيرة على القضبان. تم تعيينه في عام 2000 في كلية فورتسهايم كأستاذ لتصميم النقل/ التصميم ثلاثي الأبعاد ورئيس دراسات البكالريوس في تصميم النقل. كما أن لوتس فوجنير منذ عام 2009 عضو دائم في لجنة تحكيم جائزة "RED-DOT-Design" لتصميم المنتجات (مدينة إسن، ألمانيا) في فئة تصميم المركبات، ومنذ 2013 عضو دائم في لجنة تحكيم جائزة " RED-DOT-Concept-Design" في سنغافورة. يعمل لوتس فوجنير كذلك كاتباً وصحفياً للعديد من الصحف اليومية والمجلات الأسبوعية والدوريات والمدونات ويكتب عن موضوعات التصميم في سياق الحركة (مجلة "WELT" بشكل منتظم، ومجلات "PS-WELT" و "RAMP").  

ميشائيل ماور

ميشائيل ماور © بورش يعمل ميشائيل ماور (مواليد عام 1962) منذ 2004 كمصمم أول لماركة بورش ويترأس منذ يناير 2016 التصميم على مستوى شركة فولكسفاجن. درس ماور تصميم النقل في كلية بفورتسهايم وبدأ مسيرته المهنية كمصمم خارجي لدى شركة مرسيدس بنز. انتقل بعد شغله لعدد من المناصب القيادية في شركة مرسيدس ومنها رئاسة استوديوهات التصميم المتقدم لمرسيدس في اليابان، ليصبح في عام 2000 مدير التصميم في شركة ساب. انتقل بعدها بأربع سنوات لشركة بورش ليكون رابع شخص يشغل منصب المصمم الأول لدى شركة بورش. يشغل ميشائيل ماور منذ ما يقرب من العامين منصب مدير التصميم ليس فقط للإثنى عشر ماركة الخاصة بشركة فولكس فاجن ولكن كذلك ما يسمى بمراكز المستقبل في كل من بوتسدام في ألمانيا وبلمونت في الولايات المتحدة الأمريكية وبكين في الصين. 

كيرا

كيرا © دان غرين وُلد كيرا، أو كريستيان هنتس، في برلين عام 1985. يهتم منذ أكثر من 15 عاماً بالألوان وتقنيات الطباعة وتصميم الواجهات. كما وجد في نفس الوقت مثيرات جديدة في الأشياء التقنية واللمسية، كذلك يجذبه بشكل خاص الربط بين العمل باستخدام الحاسب الآلي وإنجازه على الجدار، مما يجعل أعماله لا يسعها شئ. نرى عند النظر لأعماله الفنية انعكاس دراسته للتصميم الجرافيكي وولعه بالخطوط الهندسية والمساحات وكذلك نراه يتعامل على مدار سنوات مع عبوات رذاذ الألوان وألوان الجدار والفُرش. تتميز أعماله بأنها تجريدية ولكنها مكانية في ذات الوقت. كما وتلعب الفنون الجمالية والجرافيكية دوراً هاماً في أعماله.  

 

توميسلاف توبيك ، فنان من ثنائي " Quintessenz"

توميسلاف توبيك ، فنان من ثنائي " Quintessenz" © كوينت إسينز   "Quintessenz" هو ثنائي فني من هانوفر وبرلين يضم كل من توماس جرانزوير وتوميسلاف توبيك اللذان تعرفا على بعضهما البعض في عام 2006 أثناء دراسة العلوم التطبيقية والفن في هيلدسهايم. يعمل الفنانان سوياً منذ 2008 على مشاريع في مجالات السينما والتركيبات والرسم. ترتبط الأعمال التجريدية الخاصة بـ "Quintessenz" بالببيئة المحيطة. كما يقومان باستخلاص هياكل وتراكيب من الفراغ المحيط وترجمتها بشكل تصويري وكذلك تركيبي. تعني إضافة اللون بالتباينات مع البيئة المحيطة. وبهذه الطريقة ينشأ مجال توتر رقيق يمارس فيه كلا الفنانين المزيد من الدراسات. تم تكليف ثنائي "Quintessenz" منذ بداية عام 2015 بالتدريس لدى الكلية في هيلدسهايم لتدريس مادة "تصميم المعارض". كما تم اختيارهما في عام 2014 من قبل وكالة تصوير في نيويورك كواحد من ضمن عشر استديوهات إبداعية رائدة. من أهم معارضهما وأماكن عرضهما كانت "Alt Stralau 4" في برلين، و معرض "Knotenpunkt15" في هامبورج، ومعرض "Analog Mensch Digital" في برلين، ومعرض "WandWand" في المعرض الفني لمدينة روزهايم ومعرضهم الفردي بعنوان "The Part Of Me" في هانوفر.

برجيتا هومبورجر

برجيتا هومبورجر © لامبل هومبورجير  
برجيتا هومبورجر (مواليد ميونيخ عام 1972) مخرجة إبداعية ذات أعمال دولية واستشارية لشركات ومؤسسات ودور نشر في مجالي الثقافة والتصميم. درست هومبورجر بعد انتهاء تعليمها المهني في مجال تجارة كتب الفن لدى دار نشر "فالتر كونيج" في مدينة كولونيا تصميم الاتصال لدى البروفيسور باتسون بروك بجامعة "Wupertal" الألمانية. عملت منذ 1998 كمخرجة فنية لدى وكالة "BBDO Düsseldorf" لعملاء كبار مثل صحيفة "Handelsblatt" وشركة سيارات "BMW" وشركة "Allianz". أسست برجيتا هومبورجر في العام 2006 بالمشاركة مع فلوريان لامبل وكالة اتصالات متخصصة في التصميم وأطلقا عليها إسم "Lambl / Homburger". تُقدم هي وفريقها المكون من أخصائيين في الاستراتيجيات والجرافيك وكتابة النصوص والتصوير الفوتوغرافي الاستشارة والإشراف لعملاء وكالتها من مجالات متنوعة مثل الاقتصاد من ضمنها مُنتج الأثاث الإيطالي "Mattiazzi" و "Flötotto" و "Authentics" ، وكذلك مؤسسات مثل متحف "Fridericianum" في مدينة كاسل و قاعة الفنون في دوسلدورف وصالة عرض"Neue Sammlung" في ميونيخ وكذلك دور نشر "Phirania Media" و "Sleek" و "Koenig" و "Phaidon".
تُركز برجيتا هومبورجر في أعمالها على تصميم العلامات التجارية واستراتيجياتها وخبرتها.
تقوم هومبورجر منذ عام 2012 بالتدريس في كل من كلية الفنون في كاسل في تخصص التصميم الصناعي وجامعة الفنون في برلين في تخصص الاتصال المجتمعي والاقتصادي.

Perret Schaad

Perret Schaad © Perret Schaad توتيا شاد
مصممة أزياء سويسرية ومن مؤسسي ماركة "PERRET SCHAAD" للأزياء. وُلدت في 1982 في مدينة هانوي وأمضت طفولتها في فيتنام وترعرعت في فرنسا وسويسرا. بعد سنتيها الأولتين في دراسة تصميم الأزياء بجامعة الفنون والتصميم في جنيف، تخرجت عام 2008 في مدرسة الفنون والتصميم فايسينسى في برلين حيث قابلت يوهانا بيريت. اكتسبت توتيا شاد خلال دراستها خبرة عملية في باريس حيث بدأت تدريباً عملياً في عام 2006 في ستوديو "Givenchy Haute" للتصميم ولدى " Prêt-à-Porter".
قامت كل من توتيا شاد ويوهانا بيريت بتأسيس "PERRET SCHAAD" بعد التخرج لتتشاركا اهتمامهما بالجودة والجمال وكذلك الاختلافات الفنية. تمكنت المصممتان منذ ظهورهما الأول في أسبوع مرسيدس بنز للموضة في يناير 2010 من تحديد جوهر خط "PERRET SCHAAD" للموضة من خلال صقل ولعهما بالحداثة والجمال. تعاون "PERRET SCHAAD" – بجانب خطهم الخاص – مع شركات راسخة مثل شركة "Görtz" للأحذية وشركة فولكسفاجن ومجموعة فنادق " Lanserhof Tegernsee" ومسرح "Kammerspiele" في ميونخ ومؤخراً مع شركة "MINI" .

سفير كرة القدم الألمانية
تُكرِّم جائزة "سفير كرة القدم الألمانية" والتي ابتكرها رولاند بيشوف لاعبي ومدربي كرة القدم الألمان العاملين بالخارج والناشطين بطرق رياضية واجتماعية ناقلين صورة إيجابية عن وطنهم. فهم لديهم تأثير على صورة ألمانيا كونهم نموذج يُتبع في أدوارهم التي يضطلعون بها. تكرِّم المبادرة أي عمل نموذجي كسفير في مجال كرة القدم بجائزة "سفير كرة القدم الألمانية".
تُمنح جائزة سفير كرة القدم الألمانية مرة في العام في فئات المدرب واللاعب والجائزة الفخرية. يتم اختيار الفائز في فئة المدرب وكذلك المرشح للجائزة الفخرية من خلال لجنة تحكيم. أما الفائز في فئة اللاعب فيتم تحديده من خلال تصويت على الإنترنت. يقوم كل الحاصلين على الجوائز وكذلك المرشحين للجائزة الرئيسية بتشجيع مشاريع ذات صبغة جماهيرية بقيمة جائزتهم والتي يمكن التبرع بها لمشاريع من اختيارهم تكون ذات صبغة ثقافية اجتماعية في الدول التي عملوا فيها. تم تقديم الدعم إلى أكثر من 20 مشروعاً منذ منتصف 2013.
مُنحت الجائزة الرئيسية في فئة المدرب لمدربين محترفين مثل هورست كريتى ويورجين كلينسمان أو مونيكا شتاب. أما قائمة جائزة الجماهير (فئة "لاعب") فقد ضمت باستيان شفاينشتايجر وميزوت أوتسيل وسامي خضيرة. علاوة على ذلك فقد مُنحت الجائزة الفخرية إلى شخصيات مثل ميروسلاف كلوزى وكارل-هاينتس شنيللينجر وتوماس هيتسلسبرجر.

ليزا كيلينجر

ليزا كيلينجر © ليزا كيلينجر ليزا كيلينجر
ليزا كيلينجر مصممة أزياء ألمانية وُلدت في مدينة شتوتجارت عام 1994 وترعرعت في ألمانيا. بدأت دراسات تصميم الأزياء في مدرسة التصميم بجامعة بفورتسهايم الألمانية بعدما قضت عام واحد في أطلانطا في 2013. تعلمت في الجامعة تطوير مفاهيم وتصميم مجموعات وتمكنت من صقل مهاراتها الفنية والتقنية مثل قص النماذج والتلبيس والرسم. حصلت أثناء دراستها على فكرة قيمة عن تقنيات الحياكة والمعالجة لدى ماركة "Susanne Landis" التجارية للأزياء في شتوتجارت قبل أن تنضم إلى "PERRET SCHAAD". ليزا الآن عضو أساسي في "PERRET SCHAAD" حيث تقدم الدعم لماركة الأزياء هذه من خلال المساعدة في تطوير مجموعات جديدة وكذلك تنظيم معارض الأزياء وفي الإنتاج والتصميمات للمشاهير.

فريق "فافو" الموسيقي

فريق "فافو" الموسيقي © فريق "فافو" الموسيقي فالك برايتكرويتس، ألمانيا (كلارينت جهير ومبيرا)
فولكر شلوت، ألمانيا (عازف فردي للساكس والكاجون)
ساندر دي وينى، بلجيكا (الغناء)

تأسس فريق فافو في عام 2009 على يد عازف الساكسفون فولكان شلوت والكلارينت فالك برايتكرويتس اللذين عزفا سوياً في العديد من الطواقم الموسيقية. سجل الثنائي بعد جولتهما مع معهد جوته في شرق إفريقيا تحت إسم "فافو"، سجلا ألبومين كفريق. في عام 2013 التحق المغني البلجيكي ساندر دي وينى بفرقة "فافو" وقدم الثلاثة عروضهم في مسارح صغيرة ومهرجانات في ألمانيا. بدأ فولكر شلوت وفالك برايتكرويتس في عام 2015 بالعمل على ألبومهم الأول مع ساندر دى فينى حيث عزفوه خلال جولته الافتتاحية في كل من بلجيكا وألمانيا في 2016. سوف يعزف فريق "فافو" في الدوحة مقطوعات خاصة به وكذلك مقتبسات لكل من بيازولا و فريق "بيتلز" ويوهان سباستيان باخ وبوبي ماكفرين وغيرهم الكثير.  

بيتر فودا

بيتر  فودا © مجموعة فولكس فاجن مدير التصميم لدى مركز المستقبل أوروبا بمجموعة فولكس فاجن
 
درس بيتر فودا تصميم وسائل النقل في كل من فورتسهايم ولندن. يعمل منذ تخرجه في الكلية الملكية للفنون بلندن عام 1996 كمصمم لدى مجموعة فولكس فاجن. بدأ فودا مساره المهني في المركز الرئيسي لفولكس فاجن في فولفسبورج قبل أن ينضم إلى شركة سكودا حيث ترأس التصميم الخارجي خلال الفترة من 2000 وحتى 2006، وكان مسؤولاً عن التصميم الخارجي للجيل الثاني من موديلات سكودا أوكتافيا وفابيا ورومستر وكذلك النماذج الخاصة بموديلي رومستر وياتي. تولى منذ 2006 رئاسة قسم التصميم الخارجي لدى ستوديو التصميم لمجموعة فولكس فاجن في بوتسدام بالقرب من برلين. يتحمل مع فريقه الدولي مسؤولية عمل 12 سيارة عرض والعديد من المقترحات للتصاميم المخصصة لفولكس فاجن وغيرها من ماركات السيارات التابعة للمجموعة مثل أودي وسكودا ولمبورجيني وبوجاتي ودوكاتي وبورش. أبدع فريقه تصاميم ومظهر خارجي لسيارات فولكس فاجن من ضمنها موديل "XL1". يشغل بيتر فودا اليوم منصب مدير التصميم وأفكار المركبات التي قيد التطوير في مركز المستقبل أوروبا التابع لمجموعة فولكس فاجن. يعمل مع فريقه على تصاميم وحلول وأفكار للحركة للسيارات المستقبلية الخاصة بمجموعة فولكس فاجن. قُدمت أول نموذج لسيارة ذاتية القيادة تنتجها مجموعة فولكس فاجن وهي "سيدريك" في عام 2017. هذه السيارة تم تطويرها تحت قيادة بيتر فودا. 

البروفيسور شتيفان ديتس

البروفيسور شتيفان ديتس © جرهارد كيلارمان البروفيسور ديتس (مواليد 1971) هو واحد من أشهر المصممين الصناعيين الألمان على مستوى العالم في الوقت الحاضر. وُلد ونشأ في مدينة فرايزينج لأسرة تشتغل بالنجارة. بعد انتهائه من التدريب المهني في مجال النجارة توجه لدراسة التصميم الصناعي في الأكاديمية الحكومية للفنون الجميلة في مدينة شتوتجارت. عمل ديتس كطالب مساعداً لريتشارد سابر ثم لكونستانتين جرسيك في ميونيخ. أسس بنهاية دراسته في العام 2002 الاستوديو الخاص به في ميونيخ ويعمل مع فريقه على العديد من المشاريع منها تصميم الأثاث وأدوات الطعام والمصابيح وغيرها الكثير من السلع الاستهلاكية التي حصدت العديد من الجوائز الدولية. ظهرت الكثير من المنتجات كثمرة لتعاون ستوديو ديتس لتصاميم المكاتب مع مُصنَّعين عالميين مشاهير مثل "e15" و "emu" و "Hay" و "Rosenthal" و "Wagner" و "Thonet" و "Magis" و "Hermès" و "Vibia" . كرَّم متحف الفنون التطبيقية في كولونيا شتيفان ديتس من خلال معرض فردي شامل لأعماله. كما ويضم كل من متحف الفن الحديث في نيويورك ومتحف "Neue Sammlung" في ميونيخ مجموعة من أعماله. يقوم شتيفان ديتس منذ أكتوبر 2017 بتدريس التصميم الصناعي في كلية الفنون في كاسل.

الأستاذ الدكتور راينر كيندرز

الأستاذ الدكتور راينر كيندرز © فولكار لانارت، جامعة بون​  الأستاذ الدكتور رينر كاندرز هو أستاذ الرياضيات وتعليمها بجامعة بون. بعد دراسته الرياضيات والفيزياء وتكوينه كمدرس، حصل على شهادة الدكتوراه في الفيزياء من جامعة نيميجن سنة 1997. ترتكز بحوثه حاليا على الأسئلة الموضوعية الموجهة نحو تدريس الرياضيات (ما يسمى ستوفديداكتيك) في محاولة لتأطير وضع تصور لدور واستخدام الرياضيات في التدريس. الأستاذ الدكتور كاندرز هو عضو مؤسس لمعهد جيوجيبرا بجامعة كولونيا/بون وكذلك لجنة التمرين الوطنية لمسابقة ألمانيا الاتحادية في الرياضيات (بوندسفيتبفارب ماثيماتيك). هو ايضا عضو المجلس الاستشاري للأولمبياد الرياضي الألماني منذ سنة 2011. وعلاوة على ذلك، فهو مرتبط بمشاريع متعددة لتشجيع التلاميذ والطلبة الشباب على الرياضيات من خلال وسائل تدريس مبتكرة.
 

الأستاذ الدكتور مارتن جروتشيل

الأستاذ  الدكتور مارتن جروتشيل © يوديث أفولتر  يترأس الأستاذ الدكتور جروتشيل أكاديمية العلوم ببرلين-برانندنبورج منذ عام 2015. بعد انتهائه من دراسة الرياضيات وعلم الاقتصاد بجامعة بوخوم (1969 – 1973) حصل على درجة الدكتوراة من جامعة بون في العام 1977. شغل العديد من المناصب منها أستاذ الرياضيات في جامعة أوجسبورج (1982 – 1991) ثم بالجامعة التقنية برلين (1991 – 2015) ونائب رئيس معهد "Zuse" لتقنية المعلومات في برلين (1991 - 2012) وكذلك رئيس المعهد (2012 – 2015).
 
شغل منصب رئيس اتحاد الرياضيات الألماني (1993 – 1994) والأمين العام للاتحاد الدولي للرياضيات (2007 – 2014) ورئيس مجلس إدارة مركز أبحاث "Matheon" (الرياضيات للتقنيات الأساسية) من 2002 إلى 2008. تم تكريمه بجوائز عدة على إسهاماته العلمية منها: جوائز لايبزيج وبيكورتس ودانتسيج وفولكرسون وجون فون نويمان. كما أنه عضو في خمس أكاديميات علمية منها: "NAE" في الولايات المتحدة الأمريكية و"CAS" في الصين  ويحمل أربع درجات دكتوراة فخرية.  

الأستاذ الدكتور ماتياس لودفيج

الأستاذ الدكتور ماتياس لودفيج © الأستاذ الدكتور ماتياس لودفيج  درس الأستاذ الدكتور ماتياس لودفيج الرياضيات والفيزياء بجامعة يوليوس ماكسيميليان في فورتسبورج. عمل كمدرس في العديد من المدارس الثانوية في بافاريا خلال الفترة من 1993 وحتى 2001. حصل على درجة الدكتوراة في عام 1997 وكان موضوعها "مشاريع في تدريس الرياضيات للمرحلة الثانوية". تم تعيينه في عام 2002 كأستاذ للرياضيات وتدريسها لدى كلية التربية في فاينجارتن. ثم تم تعيينه لدى جامعة جوته في عام 2011. عمل من ضمن ما عمله كأستاذ زائر في شنغهاي واستراليا وجنوب إفريقيا. تشمل مجالات أبحاثه التعلم من خلال الأبحاث والمشاريع والتعلم في مواقف حقيقية باستخدام الوسائط الرقمية والهندسة الفراغية. نشر كتب دراسية ومجلات وترأس مجموعة عمل الهندسة الرياضية لدى جمعية تدريس الرياضيات لمدة عشر سنوات.
 
يعمل حالياً كمنسق لمشروع "المسارات المتنقلة للرياضيات في أوروبا" التابع للاتحاد الأوروبي. 

الأستاذ الدكتور أحمد الجندي

الأستاذ الدكتور أحمد الجندي © AGYA, يوديث أفولتر  الدكتور أحمد الجندي هو أستاذ الرياضيات لدى جامعة  تكساس إيه اند إم في قطر وجامعة القاهرة. حصل على الدكتوراة في عام 2004 من جامعة ويسكونسن-ماديسون في موضوع عن نظرية الأعداد. الأستاذ الدكتور الجندي عضو الجمعية الأمريكية للرياضيات والجمعية المصرية للرياضيات. يهتم الدكتور الجندي برفع الوعي بالقيمة المجتمعية لتعليم الرياضيات وتحسين مهارات الموهوبين في الرياضيات خارج الإطار المدرسي. من أحد أهدافه كعضو في أكاديمية الشباب العربي الألماني للعلوم والعلوم الإنسانية (AGYA) هو تعريف الطلاب العرب بالأنشطة مثل الأولمبياد الدولي للرياضيات (IMO).

 

مهدي بن شعبان

مهدي بن شعبان © مهدي بن شعبان يشغل بن شعبان حاليا منصب مدير معهد تطوير التعليم، وهو عضو في مؤسسة قطر. يكمن دوره في قيادة فريق من المربّين الذين يقدمون برامج التعلم والتطوير المهني للمعلمين، في دعم تحسين المناهج الدراسية وفي بناء القدرات القيادية في المدارس. و قبيل وصوله إلى قطر في عام 2014، كان يدرس الرياضيات في المدارس الدولية في مصر وكندا كما شغل منصب نائب كبير الفاحصين للبكالوريا الدولية.
بن شعبان هو معلم شغوف بتعليم الطلاب بشكل عام وتحديدا في مجال الرياضيات. قضى مسيرته المهنية في تدريس الطلبة جمال، أناقة وفائدة الرياضيات، وتدريب المعلمين على كيفية تطوير التفكير الرياضي لطلبتهم من خلال الاستفسار، الاستكشاف وحل المسائل.
 

سينثيا بولتون

سينثيا بولتون © سينثيا بولتون تشغل سينثيا بولتون، حاصلة على ماجستير في التربية، تشتغل حاليا كمنسقة إقليمية لبرامج الموهوبين بمؤسسة قطر. في السابق، كانت منسقة الموهوبين بالمدرسة الدولية بشتوتغارت في ألمانيا ثم بمدرسة جنة الوادي الموحدة لمنطقة فينيكس بأريزونا. درَست فصول الماجستير لتعليم الموهوبين بجامعة ولاية أريزونا. هي محاضرة محنكة في العديد من مجالات تعليم الموهوبين بالمؤتمرات الوطنية والدولية على حد سواء بما في ذلك: المؤتمر النصف سنوي للمجلس الأوروبي للقدرة العالية، المؤتمر السنوي لجمعية المدارس الدولية الألمانية و منتدى مؤسسة قطر للتعليم و التعلم. قضَت سينثيا مسيرتها المهنية الكاملة في تطوير برامج للطلاب الموهوبين و المتميزين و تبني الدفاع عن حاجياتهم. حصلت على شهادة الماجستير في تربية الموهوبين من جامعة ولاية أريزونا.

يوهان بيوريش

يوهان بيوريش © يوهان بيوريش بدأ يوهان بيوريش في كتابة الأغاني باللغة الألمانية حول المواضيع الرياضية مثل الصيغة التربيعية عندما كان لا يزال في المدرسة. وقد أنتج أيضا أشرطة فيديو لهذه الأغاني ونشرها على موقع يوتيوب على قناته "دورفيوكس" (بمعنى "الثعلب")، حيث جنى أكثر من 120000 متابع. بعد الانتهاء من دراسته الثانوية سنة 2012، درس بيوريش الرياضيات بجامعة درسدن للتكنولوجيا، ومنذ أكتوبر 2017 يعمل كمساعد باحث في مجال التحاليل بالتوازي مع قيامه بالدكتوراه في نفس هذا المجال.



 

د. أندرياس فيشر

Dr. Andreas Fischer د. أندرياس فيشر © جوبيهة ستوديو الدكتور أندرياس فيشر هو مستشار علوم وتكنولوجيا من ألمانيا. تحصل على درجة الدكتوراه في مجال الفيزياء الإحصائية في سنة 2008 من جامعة Chemnitz للتكنولوجيا. الدكتور فيشر هو عضو في الجمعية الألمانية للفيزياء وهو من قدماء خريجي مؤسسة ألكسندر فون همبولدت. وهو يعمل على مسافة قريبة من الوسط الأكاديمي وعالم الصناعة وذلك لتعزيز الصلة بين البحث والتعليم من جهة ومجالات تطبيقه من جهة أخرى. تشمل أهداف بحوثه الرئيسية المحاكاة الرقمية وتحسين كفاءة الآلات الحرارية.



 

الجوهرة حسن آل ثاني

إثر حصولها على شهادة الماجستير في علم الاجتماع التربوي والدراسات الثقافية من جامعة نيويورك، انضمت الجوهرة إلى مكتب التعليم قبل الجامعي التابع لمؤسسة قطر. وخلال السنة الأولى من عملها أدركت أن هناك حاجة ملحة لمعالجة المناخ الاجتماعي والعاطفي والثقافي بالمدارس، وإعادة ربطها بالسياق الذي تعمل فيه. وقد ساعدت الجوهرة في إنشاء منصب منسق الثقافة المدرسية، الذي تشغله حاليا، وتعمل من خلاله على تطوير فهم الطلبة والمعلمين لأهمية المجتمع والثقافة في تنشئة قادة الغد.


 

بروفيسور د. ماتيو كريس

بروفيسور د. ماتيو كريس © بيتينا باتيسين يشغل الدكتور ماتيو كريس (مواليد 1974) منذ 2011 منصب مدير متحف "Vitra" للتصميم. درس تاريخ الفن وعلم الاجتماع بجامعة هومبولدت في برلين وعمل منذ 1995 لدى متحف "Vitra" للتصميم في الوظائف التالية: 1997 – 2000 كأمين متحف، 2000 – 2006 كمدير المتحف في برلين، 2006 – 2010 كمدير أمناء. تولى الدكتور كريس خلال هذه الفترة مسؤولية العديد من معارض المتاحف وكان أحد مؤسسي مهرجان "Designmai" البرليني. نشر كريس العديد من الكتب والنصوص تناولت من ضمن ماتناولته مصممين مثل "لى كوربو" و "لودفيج مينس فان دير روهى" و "جو كولومبو"  و "كونستانتين جرسيك"، وتناولت كذلك معلومات مجتمعية وسياسية ونظرية إعلامية عن التصميم والعمارة. نشر في عام 2010 كتاب "التصميم الكلي – تضخم التصميم الحديث" الذي تناول فيه الفهم المعاصر للتصميم بالنقد. 
 

شتيفان فايدنر

شتيفان فايدنر © شتيفان فايدنر وُلد شتيفان فايدنر، وهو كاتب ومترجم وناقد أدبي ألماني، في العام 1967 في كولونيا حيث يعيش اليوم. درس فايدنر اللغة العربية والدراسات الإسلامية والأدب المقارن لدى جامعات جوتينجين ودمشق وبيركلي بكاليفورنيا وجامعة بون. نُشرت له العديد من المجلدات في الرواية وأدب الأسفار، إضافة للمقالات حيث يُركز على العلاقات بين الإسلام والغرب.ترجم قصائد لأبرز الشعراء العرب المعاصرين مثل أدونيس ومحمود درويش ونزار قباني وغيرهم. نشر في عام 2016 أول ترجمة ألمانية كاملة لديوان "ترجمان الأشواق" الأشهر لابن عربي. يقوم فايدنر حالياً بإعداد أول مجموعة مقتطفات أدبية من الشعر الكلاسيكي العربي بالألمانية منذ القرن التاسع عشر. كما يعمل منذ 2001 كرئيس تحرير جريدة "فكرُ وفن" النصف سنوية والتي تصدر وتُوزع من قِبل معهد جوته باللغات الإنجليزية والعربية والفارسية. يقدم فايدنر إسهاماته في الأبواب الثقافية في بعض كبريات الصحف والمحطات الإذاعية الألمانية مثل "FAZ" و "Süddeutsche Zeitung" وإذاعة ألمانيا. حصل فايدنر في العام 2006 على جائزة كليمنس برينتانو بمدينة هايدلبرج على أعماله الأدبية. كما حصل على عمله كمترجم من اللغة العربية على جائزة يوهان-هاينريش-فوس الصادرة من الأكاديمية الألمانية للغة والشعر عام 2007 وكذلك جائزة باول-شيربارت الصادرة من مؤسسة روفولت عام 2014. كما يعمل كأستاذ زائر لتدريس "جماليات الترجمة" لدى قسم الأدب المقارن بجامعة برلين الحرة ويقوم كذلك بالتدريس كأستاذ زائر لدى جامعة بون. آخر إصداراته كتاب "ضد بيجيدا " (وهي حركة عنصرية تُدعى حركة الوطنيين الأوروبيين ضد أسلمة الغرب) عام 2015/ 2016 والذي تم ترجمته إلى اللغة العربية. شتيفان فايدنر عضو في "PEN-Club" الألماني (أو نادي القلم) وعضو مؤسس في أكاديمية فنون العالم في كولونيا وعضو بالأكاديمية الألمانية للغة والشعر في مدينة دارمشتادت.

إنجا شتاينميتس

إنجا شتاينميتس © إنجا شتاينميتس تعيش إنجا شتاينميتش وتعمل في برلين. وُلدت في جمهورية ألمانيا الديموقراطية السابقة وتنقلت منذ ذلك الحين بين برلين الشرقية والغربية. بدأت كتابة القصص ورسم قصص "الكوميكس" المصورة وهي في الخامسة عشر من عمرها ساعية دائماً لتصبح فنانة متفرغة في يوم ما. تُعرف بأعمال " Freche Maedchen-Freche Manga" (فتاة جريئة، رسوم مانجا جريئة) و "Bruederchen und Schwesterchen" (أخ وأخت صغار) و "Alpha Girl" (الفتاة ألفا) والسيرة الذاتية "Schneeballens Fall" (قصة كرة الثلج).
رسمت حتى يومنا هذا أكثر من 1000 صفحة وكتبت أكثر من 20 قصة. أبرزتها الصحافة والتلفاز في العديد من المقالات والبرامج. تكتب إنجا شتاينميتس مقالات عن رسوم المانجا في صحف ألمانية مثل "Tagesspiegel" وتقوم بتدريس المانجا لصالح معهد جوته في كل من بولندا والسويد وهولندا وإندونيسيا وماليزيا ومنطقة الخليج. قضت شهرين في كوريا الجنوبية في إطار برنامج رعاية لرسوم الكوميكس. 

سمر س. حداد

سمر س. حداد © سمر س. حداد سمر حداد مواطنة كندية من أصول فلسطينية سورية. تعمل كناشرة في سوريا ولبنان منذ عام 2001 وتمتلك دار أطلس للنشر. تشارك حداد من خلال عملها كناشرة في وتقوم بتنظيم العديد من ورش العمل واللقاءات والمؤتمرات ذات الصلة بصناعة الكتاب وبالموضوعات الثقافية في كل من سوريا ولبنان وفي الخارج. علاوة على ذلك فهي من مؤلفي كتاب "Regards sur l’édition dans le monde arabe" (آراء حول النشر في العالم العربي) وهو كتاب لمجموعة من الباحثين يتناول موضوع صناعة الكتاب في العالم العربي. سمر عضوة فخورة بالتحالف الدولي للناشرين المستقلين منذ عام 2009. نشرت مؤخراً كتب مترجمة من الألمانية للعربية بدعم من صندوق الترجمة التابع لمعهد جوته.

يواخيم ألتهوف وإيفي جولدبرونر

ولد يواخيم دولهوبف في مدينة ميونيخ سنة 1971، وولدت إيفي جولدبرانر في مدينة لاندسهوت سنة 1975. وتخرج كلاهما في مجال كتابة السيناريو والإخراج المسرحي والسينمائي من جامعة بيبلسبورج للفنون السينمائية. عُرضت أفلامهما في 200 مهرجان نُظمت في 50 بلدًا، من بينها مهرجان برلين (برليناله) ومهرجان كان. وحصلت أعمالهما على أكثر من 20 جائزة، بما في ذلك جائزة الموهبة من منظمة «سينما من أجل السلام»، وجائزة فريدريش فيلهلم مورناو للأفلام، وجائزة «First Steps» وهي الجائزة الأرقى في مجال الصناعة السينمائية الألمانية والتي تمنح للمواهب الشابة الواعدة. ويدشن فيلم «على حدّ البصر» بدايتهما السينمائية على مستوى إنتاج الأفلام الطويلة.

إينا فيرنر

إينا فيرنر © إينا فيرنر تعمل ريجينا فيرنر لصالح محطة التلفاز الألمانية "ZDF" كمحررة في قسم الأفلام الخيالية مع التركيز على برامج الأطفال. من ضمن ما أبدعته سلسلة "JoNaLu" المخصصة للأطفال في سن الروضة والتي تهدف إلى تشجيع المهارات اللغوية. أشرفت في إطار مبادرة "أفلام خاصة للأطفال" الألمانية على الصور المتحركة في فيلم "على حد البصر" والذي فاز بالعديد من الجوائز المحلية والدولية بما فيها جائزة الفيلم الألماني عن فئة أفضل فيلم أطفال. تُشرف بجانب ذلك على المشاريع الخاصة بطلاب الوسائط الرقمية في كلية ماينس جامعة العلوم التطبيقية.  


 

يوست ألتهوف

يوست ألتهوف © يوست ألتهوف درس يوست ألتهوف فن الطباعة على الشاشة وعلم البيئة الجيولوجية  (الجيوإيكولوجي) في كلية بابلسبرغ للأفلام. عمل في التحريك منذ عام 2012 مع التركيز على الأعمال التلفزيونية الخاصة بالأطفال. من أفلامه «هنترلاند» (شارك في إخراجه مع جاكوب فايدى، 2010) «بالاست» (2012) و«قطار السلام» (بالشراكة مع فايدى) والذي يقدمه في مهرجان أجيال السينمائي 2017.






 

ماكس فيليب جلاونر

ماكس فيليب جلاونر © ماكس فيليب جلاونر وُلد ماكس فيليب جلاونر في مدينة فرايبورج الألمانية عام 1982، ويعمل كمخرج ومحرر. درس جلاونر التاريخ وعلوم الإعلام في برلين وأتم تدريباً عملياً في مجالات الإعلانات التجارية والأغاني المصورة والفيديوهات الروائية. بعدها درس المونتاج بجامعة بابلزبيرج للسينما خلال الفترة من 2006 وحتى 2012 حيث أخرج العديد من الأفلام القصيرة وتخرج بمشروع فيلم "سريع ورخيص" الذي تم عرضه في العديد من المهرجانات الدولية. كما يعمل حالياً على فيلم خيال علمي قصير بعنوان "فتى المدينة" إضافة لسيناريو فيلمه الروائي الطويل الأول. يقدم في مهرجان أجيال السينمائي 2017 فيلم "قطار السلام" القصير.

 

كاتيا بينرات

كاتيا بينرات © كاتيا بينرات تأثرت كاتيا بنراث بالمسرح طيلة فترة شبابها، ما حدا بها لتصبح مصممة أزياء للمسرح في بدايات مشوارها المهني، حيث عملت لصالح شركة بينا بوش للرقص. بعد ذلك تابعت دراستها في مجالي الغناء والتمثيل في فيينا، حيث اكتشفت أيضًا عالم السينما. عُرضت أفلامها القصيرة الأولى «قميص النوم» (2011)، و«لا أحد يتقيأ في الجنة» (2013)، و«تيلدا» (2015)، في العديد من المهرجانات الدولية. تقدم كاتيا بينرات في مهرجان أجيال السينمائي فيلمها "كلنا" وهو عبارة عن فيلم قصير أخرجته كمشروع التخرج الخاص بها في مدرسة هامبورج للإعلام وهو أول فيلم لها يقوم على قصة حقيقية. 

 

ميشال كرايستسوك

ميشال كرايستسوك © ميشال كرايستسوك تكون لدى ميشال شغفه بالموسيقى ثم الصوت في الأفلام من خلال انبهاره بالبيانو الخاص بجده ثم التجارب التي أجراها في مجال الموسيقى الكلاسيكية وموسيقى الجاز. انتقل ميشال إلى برلين لدراسة هندسة الصوت لدى "HFF" كونراد فولف في بوتسدام-بابلزبرج عام 2003 ثم درَّب نفسه للتعمق في وسائط إنتاج الصوت التي تركز الإحساس المرجو الوصول إليه لدى المشاهد وجماليات الفيلم. يمكن لميشال أن يقدم معلومات عملية عن كل مراحل الإنتاج الصوتي للفيلم والتحكم في الصوت والمونتاج الصوتي. سيقدم فيلم "طبيعة رائعة – الحرباء الشائعة" في مهرجان أجيال السينمائي 2017.