دورات الشباب
برنامج دوارت الشباب

Jugendkurse; Foto: plainpicture, Image Source Foto: plainpicture, Image Source

برنامجنا

 تعلموا الألمانية وتعرفوا على أطفال وشباب من شتى أنحاء العالم، احصلوا على قسط من المرح وتعرفوا على الثقافة في أجمل مناطق ألمانيا، استمتعوا ببرنامج يتسم بالتنوع والتغيير ويتضمن فعاليات رياضية وثقافية ونشاطات لقضاء أوقات الفراغ – كل ذلك يقدمه لكم معهد جوته في دورات الشباب والاطفال.

  • ٣ أسابيع، ١٥ يوما دراسيا
  • دورة مكثفة من الإثنين حتى الجمعة
  • العدد الإجمالي ٩٠ وحدة دراسية، ٣٠ وحدة دراسية في الأسبوع
  • ١٦ مشاركا على أقصى حد في كل صف
  • دورات على المستويات اللغوية A2-C1،بدون مبتدئين عادة
  • امتحان تحديد المستوى
  • شهادة اشتراك بالدورة
  • إمكانيات تقدم للامتحانات، بحسب موقع الدورة
  • كافة المواد التعليمية مضمنة في سعر الدورة
  • برنامج للرياضة والثقافة وأوقات الفراغ
  • إقامة في المدرسة الداخلية، أو في مكان انعقاد الدورة
  • إقامة كاملة
  • رعاية مكثفة
  • ٤ نزهات مدة كل منها يوم واحد
  • تأمين صحي وتأمين ضد الحوادث
  • خدمة النقل من وإلى المطارات المذكورة في أيام القدوم والمغادرة ما بين الساعة ٧ صباحاً و ٦ مساءً مضمنة في السعر.
  • إمكانية الدخول للإنترنت 
تتمتع كافة الدورات الواقعة في نطاق برنامج الشباب خلال الدورة بويبلوق خاص: blog.goethe.de/jugendkurse
 
الألمانية للأطفال، ٩ ـ ١٢ سنة
٣ أسابيع، ٩٠ وحدة دراسية، ٣٠ وحدة في الأسبوع

الألمانية للشباب، ١٢ ـ ١٥ سنة
٣ أسابيع، ٩٠ وحدة دراسية، ٣٠ وحدة في الأسبوع

الألمانية للشباب، ١٤ ـ ١٦ سنة
٣ أسابيع، ٩٠ وحدة دراسية، ٣٠ وحدة في الأسبوع

الألمانية للشباب، ١٦ ـ ١٧ سنة
٣ أسابيع، ٩٠ وحدة دراسية، ٣٠ وحدة في الأسبوع

الوحدة الدراسية= حصة مدتها ٤٥ دقيقة
Unterricht © Plainpicture, Maskot الألمانية لكافة المستويات
كي يتمكن المشاركون الصغار من الانطلاق فورا بدوراتنا على النحو السليم، فإننا نقوم بإجراء اختبار لتحديد المستوى. من شأن هذا أن يوفر لكل مشارك إمكانية التحاقة بالمستوى المناسب له.

تعلم تواصلي وتبادلي
تعلم الألمانية لدينا يعني أن يشهد المتعلم اللغة ويطبقها بشكل فعال إما مع مشارك آخر أو في مجموعة معينة، وذلك على سبيل المثال عن طريق لعب أدوار معينة يقوم المتعلم فيها بإجراء مقابلات أو بتنفيذ مشاريع معينة. الحصص الدراسية معدة بحسب الفئات العمرية للمشاركين ولا تفتقر لا للتنوع ولا للتغيير. نحن نقوم هنا على نحو نافع جدا بربط كل من القدرة على التحدث وفهم المسموع والقراءة والكتابة والقواعد مع بعضها البعض، ما يوفر للمشاركين بدوره فرصة التمكن من اللغة الألمانية بشكل أسرع. لغة الحصص الدراسية هي طبعا اللغة الألمانية.

تعرفوا على ألمانيا
يقوم المشاركون هنا بتطبيق ما يتعلمونه في الحصص الدراسية لعبا في إطار برنامج أوقات الفراغ. كما يتم فضلا عن ذلك إجراء رحلات استطلاعية للتعرف على البلد تحت إشراف معلم ومعلمة الصف، ما يشكل بدوره جزءا من برنامج الحصص الدراسية. أضف إلى ذلك أن المحيط الألماني شأنه شأن الطرق التعليمية الفعالة التي ننتهجها تضمن للمشاركين المزيد من المرح والمتعة بفضل التقدم الملموس الذي يحرزونه في وقت قصير.
Freizeitprogramm © Shutterstock, YanLev برامج طيلة اليوم
إن برنامج فعاليات أوقات الفراغ الشامل والجذاب الذي نقدمه لا يترك أبدا مجالا لشعور المشاركين بالدورة بالملل. حيث يهتم طاقم من عاملي الرعاية المشرفين على الدورة يوميا بتقديم عروض تتسم بالتغيير وتتضمن نشاطات رياضية وإبداعية وفنية وثقافية.
 
عروض رياضية لكافة الاهتمامات

تتمتع المدارس الداخلية المستلقية في أحضان طبيعة خلابة بمرافق رياضية في الداخل وفي الخارج. تقدم هنا تحت إشراف عاملي رعاية مرافقين أنواع رياضة مختلفة ككرة القدم، كرة اليد، الكرة الطائرة، كرة السلة، التنس، كرة الريشة، تنس الطاولة، البلياردو فضلا عن سياقة الدراجات الهوائية والتجول والسباحة. كما أن هناك أيضا بحسب مكان انعقاد الدورة طبعا نشاطات خاصة كثيرة ومنها مثلا ركوب الخيل، الجولف، التجديف، ركوب قوراب الكانو، القوارب الشراعية، التسلق وغير ذلك الكثير.
 
التعلم باللعب

تنتمي إلى برنامجنا الثابت الذي يعتبر جزءا من دوراتنا اللغوية أيضا نشاطات إبداعية كالتمثيل المسرحي، والتمثيل الإيمائي، والرسم، وصناعة الأواني الفخارية، والأشغال اليدوية، وعزف الموسيقى، وتصوير الأفلام أو مسابقات الصور، وتشكيل بلوق الإنترنت الخاص بالدورة، شأنها شأن ممارسة الألعاب الجماعية، وشي اللحوم، وزيارة المراقص في ساعات المساء وعرض الأفلام.
 
التعرف على الثقافة

نحن نقوم سوية مع المشاركين بدوراتنا بزيارات مثلا لمعالم ومتاحف، كما نزور معهم المعارض والمهرجانات والمسارح ودور السينما. وننظم أيضا رحلات ونزهات تجرى بمرافقة مشرفين طبعا. فهذه هي الطريقة السليمة للتعرف على ألمانيا.
Unterkunft © A. J. Schmidt أماكن منتقاة لدورات الشباب
نحن نقدم دوراتنا للشباب في مدارس داخلية، مدارس رياضية، مرافق لعقد الاجتماعات أو في فنادق في أجمل مناطق ألمانيا. تقع الغرف التي تعقد فيها الحصص الدراسية شأنها شأن منازل إقامة المشاركين بما في ذلك مرافقها الرياضية وساحاتها الخضراء جميعها في حرم مدرسي واحد.
 
سكن مريح

تتوفر في المدارس الداخلية غرف إما بسريرين أو أكثر وكذلك حمام ومرحاض. يتم إنزال الشباب والشابات في مساكن منفصلة عن بعضها البعض. توفر بعض أماكن انعقاد الدورات إمكانية السكن في غرف فردية، يتطلب بعضها دفع مبلغ إضافي.
 
طعام متنوع

يتضمن تزويد المشاركين بالطعام تقديم ثلاث وجبات متنوعة لهم يوميا، وكذلك توفير مشروبات مختلفة خلال الاستراحات وفي ساعات بعد الظهر. يتم في هذا السياق أيضا تقديم طعام نباتي لمن لا يأكل اللحوم وكذلك أطعمة خالية من لحم الخنزير عند كل وجبة نقدمها للمشاركين. يتعذر علينا للأسف أن نقدم أطعمة حلال وأن نراعي مواعيد تناول الطعام الخاصة في شهر رمضان.
Team © Goethe-Institut إدارة الدورة
يتمتع القائمون والقائمات على تنسيق دوراتنا اللغوية بخبرة واسعة في مجال العمل مع الأطفال والشباب. وهم مسئولون في الحرم المدرسي عن تنظيم الحصص الدراسية وبرنامج الرياضة والثقافة وأوقات الفراغ فضلا عن مسئوليتهم عن صحة وسلامة وأمان المشاركين. كما أنهم موجودون في أي وقت كان قيد خدمة المشاركين بالدورات وخدمة أهاليهم عند وجود أسئلة أو اقتراحات ويعرفون دوما كيف يمكنهم تقديم المساعدة قولا وعملا. يمكن للأهالي الاتصال بمنسقى الدورات عبر البريد الإلكتروني أو عبر الهاتف.
 
المدرسون

ينتفع المشاركون الشباب في برنامج الدورات الخاص بهم مما يتمتع به مدرسونا من خبرة ودراية وتأهيل. هناك مدرس خاص لكل صف. يقوم المدرسون بتشكيل الحصص الدراسية في صفوفنا التي تتضمن 16 مشاركا على أقصى حد وفقا لاحتياجات الفئة العمرية المعنية بشكل يتميز بالتنوع والتغيير وكعملية تفاعلية للتعلم لعبا. كما يقوم مدرسونا بالطبع بمراعاة القدرات الفردية والأهداف التعليمية للمشاركين ويقدمون لهم المساعدة عند وجود رغبات خاصة لديهم. ويقوم معلمو الصفوف كذلك بمرافقة المشاركين إلى الرحلات الاستطلاعية للتعرف على ألمانيا.
 
عاملو وعاملات الرعاية

يهتم عاملو وعاملات الرعاية لدينا بالمشاركين الصغار على مدار الساعة. وهم يقومون بإعداد وتشكيل البرنامج الرياضي والثقافي وبرنامج قضاء أوقات الفراغ مراعين بذلك رغبات المشاركين في الدورة. كما أنهم موجودون كجهات اتصال قيد خدمة المشاركين في كافة المسائل المتعلقة بالحياة اليومية. وقد تم اختيارهم هم أيضا من قبل معهد جوته خصيصا لهذه الدورات فضلا عن تمتعهم بخبرة واسعة في التعامل مع الأطفال والشباب. لقد تم تعيين عامل رعاية واحد على الأقل مقابل كل 16 مشاركا كحد أقصى. ذلك من أجل ضمان توفير عرض مثالي لقضاء أوقات الفراغ وتوفير الرعاية والإشراف اللازمين، لأن المشاركين كلما صغرت سنهم، كانوا بحاجة إلى رعاية مكثفة أكثر.