"الشباب يقرأ"
معرض كتاب معهد جوته بالإسكندرية

Goethe Alexandria Buchmesse
معهد جوته الاسكندرية/ بثينة شعلان ©

لم تعد معارض الكتب مجرد تجمع للناشرين والمكتبات، فقد أصبحت حدث ثقافي متنوع ومتعدد الأنشطة والفعاليات، لجذب قطاعات واسعة من الجمهور.

بمجموعة من الأنشطة والفعاليات الثقافية المتنوعة، ومشاركة العديد من دور النشر المصرية، ومعظم مكتبات ووكلاء وموزعي الكتب الألمانية في مصر، انطلقت فعاليات المعرض السنوي للكتاب بمقر معهد جوته بالإسكندرية في الفترة من  ١٨ إلى ٢٢ فبراير ٢٠١٨.

أنشطة متنوعة

قبل زيارتها للمعرض، لم تتوقع ميرهان أن يتفاعل طفلها الصغير، ذو العامين والنصف مع أجواء معرض الكتاب، لكن بمجرد دخولها إلى مبنى معهد جوته، لم يتوقف الصغير عن الركض مبهورًا بألوان وأغلفة الكتب المتنوعة.

"كنت قلقة جدًا أن تشعر الأطفال بالممل، لكن حدث العكس، فرحوا بزيارة المعرض والمشاركة في الأنشطة الفنية، واقتناء مجموعة متنوعة من الكتب" تقول ميرهان، مشيرة إلى أنها بدأت في تحضير قائمة بالكتب التي تحتاجها لأسرتها قبل يومين، وضمت قائمة الكتب أعمال متنوعة، من قصص أطفال باللغة الألمانية لطفلها الأكبر ذو التسع سنوات، وأعمال أدبية بالعربية لزوجها، ومجموعة من الكتب التاريخية المرتبطة بمجال عملها.

بينما زار مصطفى الطالب بكلية آداب جامعة الإسكندرية معرض الكتاب، بصحبة مجموعة من الأصدقاء من رواد مكتبة معهد جوته، بعضهم يدرس الألمانية، وآخرون مهتمون بالمشاركة في ورشة عمل "النحت بالورق" التي تعتمد على إستخدام الورق كمادة أولية لصناعات مجسمات وأشكال متنوعة.
 
 

الاتاحة والمشاركة

على مدار خمسة أيام، تضمن برنامج المعرض العديد من الفعاليات المتنوعة، انطلقت أولى الفعاليات بعرض ومناقشة فيلم "كوميكس بالمصري" للمخرج محمد إسماعيل أمين، وحوار مفتوح مع فنان الكوميكس مجدي الشافعي حول روايته المصورة "مترو" كما تضمن اللقاء عرض للأعمال الفنية الأصلية للرواية بدءًا من التحضير وصولًا للنسخة النهائية.

مجدي الشافعي مجدي الشافعي | معهد جوته الاسكندرية/ بثينة شعلان © في هذا السياق تشير شرين طمان مديرة مكتبة معهد جوته بالإسكندرية إلى أن معرض الكتاب يأتي ضمن برنامج عمل مكتبة معهد جوته، القائم على فلسفة لا تهتم فقط بإتاحة الكتب للقراء، ولكن بتشجيعهم على المشاركة والتفاعل عبر أنشطة متنوعة، موضحة أن هذه الدورة من المعرض شهدت مشاركة مجموعة مميزة من المكتبات والناشرين مثل "ألف، وأدم ، وايميكو، وأرت، ويوتوبيا، وكتب خان، وصفصافة للنشر، وريد سي بوك ستورز وتواجد خاص لتطبيق اقرألي".

وتضيف:"للمكتبة وظائف عديدة، لا تقتصر فقط على القراءة والإطلاع، فلدينا نقاط تجمع للشباب والطلبة، وكذلك توفر المكتبة بعض الألعاب الجذابة لشرائح عمرية مختلفة، وننظم فعالية شهرية بعنوان يوم العائلة تستهدف أن تكون المكتبة مكان لتجمع كل أفراد الأسرة والمشاركة سويًا سواء في القراءة أو في بعض الأنشطة الأخرى".

يهدف المعرض لتشجيع الشباب من رواد معهد جوته على المشاركة والإطلاع على أبرز الكتب والأنشطة الثقافية، وكذلك إتاحة المعرفة لقطاع أوسع من الجمهور للقدوم لزيارة المعرض والتعرف على المعهد وأنشطته.

تحفيز الخيال

ورق أبيض متنوع الأحجام، وألوان، وأقلام رصاص، عبر هذه الأدوات انطلقت ورشة عمل "الرسم الحر" للأطفال، بإشراف الفنان محمد الأكيابي، تعتمد الورشة على تحفيز خيال الأطفال عن طريق تحويل "الشخبطات" والخطوط المتعرجة إلى عمل فني.
يُشير الفنان محمد الأكيابي إلى أن هذه الورشة تأتي ضمن مجموعة متنوعة من الورش المقامة ضمن فعاليات المعرض بهدف تنمية مهارات الأطفال، وتحفيز خيالهم، وجعل ممارسة القراءة والمعرفة نشاط ممتع وجذاب للأطفال.

Buchmesse_Alexandria_ معهد جوته الاسكندرية/ بثينة شعلان ©
في هذا السياق يُشير مازن مدير مكتبة البحر الأحمر وأحد موزعي الكتب الألمانية المشاركين في المعرض إلى أن أكثر ما يميز المعرض "وجود شريحة كبيرة من الجمهور والقراء الشباب سواء من رواد معهد جوته، أو طلاب المدارس والجامعات".

ويضيف مازن: "نتمنى كناشرين وعارضين أن يقام المعرض مرتين في العام، أحدهما في الإجازة الصيفية والأخرى في ميعادها السنوي المعتاد في شهر فبراير".