جدار السلام العالمي في بغداد السلام بين يديك

جدار السلام العالمي في بغداد
تصوير: معهد غوته

نهاية عام ٢٠١٤ قام جوليان فوغل بتصميم جدار السلام العالمي في بغداد. إذ أقام ورشة عمل جنبا إلى جنب مع فنانين عراقيين من بغداد، البصرة، اربيل، الحلة، كركوك والنجف، لتصميم اللوحة ثم وضعها على جدار في موقع لقناة تلفزيون العراقية.

يعمل جوليان فوغل مصمما للجرافيك والكتابة على الجدران ومنذ عام ٢٠٠٧ قام بإيصال رسالته للسلام الى بلدان عدة من بقاع العالم، حيث يلتقي الرسامين المحلين ويعمل معهم، واضعا لهم اللبنة الاساسية للتصميم ليُضيف عليها أفكاراً وزخارفاً جديدة عليه كي يتحول التصميم بعدها الى عمل مشترك ذو رسالة عالمية.

في مركز التصميم توجد حمامة السلام. تكمن رسالة التصميم تلك في مناقشة إمكانية قيام السلام حتى في الأماكن التي تشهد صراعات عنيفة لسنوات عدة. حيث يتم بوسائل فنية صياغة رموزا ليس من السهل اغفالها ولكن ذات تأثير هائل. اما حمامة السلام تكون بمثابة رمزا موحدا لجميع الأعمال، ورسالة أساسية مفهومة عالميا نابعه من مساهمة الفنانين المحليين، من أفكارهم، وتاريخهم وما يحدث في بلادهم.
 

زار جوليان فوغل العراق عدة مرات، كما انشأ اول جدار للسلام العالمي في كردستان العراق. اما عمله الذي اقامه نهاية عام ٢٠١٤ في العاصمة بغداد فتكون له أهمية خاصة، لأن الفنانين ينحدرون من مدن عدة من ارجاء البلد. ان رائد هاون، مارينا وجومانا جبار، حسين عادل محمد وحيد، ناصر حسين علاء حسين وناظم، عبد الرزاق نجم، سوران حسن، محمد سهيل، فارس صفر ومهند عماد، لم يأتوا فقط من انحاء مختلفة من البلاد، وانما هم فنانون شباب متميزون، حملوا قصصهم الشخصية وأفكارهم المختلفة ليعبروا عنها في لوحة رمز السلام في بغداد.

ان لوحة السلام العالمي تلك هي مبادرة من مكتب ارتباط معهد غوته في أربيل بالتعاون مع قناة تلفزيون العراقية ووزارة الثقافة في بغداد.