3 Days in Quiberon
أسبوع الفيلم الألماني 2018

Sep 13, 2018 | 8:00 pm
سينما متروبوليس امبير صوفيل- الأشرفية، بيروت


بحضور الفائزين بجوائز المخرجة إميلي عاطف

نالت الصور التي التقطها روبرت ليبيك لرومي شنايدر شهرة عالمية، إذ تُبرز الطبيعة المتناقضة لهذه الممثلة التي تجمع بين الحيوية والكآبة والألم. كما التقط ليبيك الصور التي كانت ستُعرض على هامش المقابلة الأسطورية التي وافقت رومي شنايدر على إجرائها مع الصحافي مايكل يورغز من مجلة ستيرن Stern في كويبيرون في العام 1981، رغم من علاقتها السلبية مع الصحافة الألمانية في السابق.

خلت الممثلة إلى نفسها للاستجمام في بلدة من منطقة بروتون ولتعوّض ما فاتها مع هيلدي، صديقتها الحميمة ورفيقة عمرها منذ سنوات. ويتمحور الفيلم حول فكرة المقابلة والصور المأخوذة بالأبيض والأسود فيجسّد الأجواء المميزة لهذه الأيام الثلاثة التي تطلق فيها شنايدر العنان لمشاعرها وأفكارها إلى حدّ الاستسلام...

 المصدر: 68. مهرجان برلين السينمائي الدولي (الكاتالوغ)

Scene "3 Days in Quiberon" 3 Days in Quiberon | © Peter Harting - Rohfilm Factory - Prokino

المخرجة:

ولدت إميلي عاطف في برلين في العام 1973 من والد إيراني وأم فرنسية. درست الإخراج في العام 2001 في أكاديمية السينما والتلفزيون الألمانية في برلين. وفازت بجوائز عديدة عن فيلمها الطويل الأول Molly's Way منها جائزة لجنة التحكيم الكبرى في مدينة مار ديل بلاتا. وبعد فيلم (The Stranger in Me)، كتبت بالتعاون مع إستر برنشتورف نص فيلمها التالي Töte mich (اقتلني) الذي عُرض لأول مرة في العام 2012 ثم عُرض في بعض المهرجانات الدولية وبدأ عرضه في صالات السينما الألمانية في صيف العام 2012.
 
وفي سنة 2014، صوّرت عاطف فيلمًا قصيرًا من 15 دقيقة بعنوان Soldaten في النمسا، ثم أخرجت عملين للتلفزيون الألماني بعنوان Königin der Nacht  (2016). وترشح الفيلمان لجائزةGrimme  المرموقة في العام 2018. كما أخرجت الفيلم التلفزيوني Macht euch keine Sorgen  (2017).
 
وعُرض فيلمها الطويل التالي 3 Tage in Quiberon (ثلاثة أيام في كويبيرون) في مسابقة مهرجان برلين السينمائي الدولي في شباط/فبراير 2018. وبدأ عرضه في صالات السينما في نيسان/أبريل 2018.

المصدر: filmportal.de