Baal
أسبوع الفيلم الألماني 2019

Sep 26, 2019 | 08:00 pm
سينما متروبوليس امبير صوفيل- الأشرفية، بيروت


ملخص الفيلم

في العام 1969، يعيد فولكر شلوندورف إنتاج عمل الفنان التعبيري الراحل بيرتولت بريخت.
يقيم الشاعر وعاشق الفوضى "بعل" في عليّة ويقرأ أشعاره على سائقي سيارات الأجرة. وبعد أن كان المجتمع البرجوازي قد رحّب به ومدحه، عاد ونبذه فبات مشرّدًا في الغابات وعلى الطرق السريعة بحثًا عن الكحول والسجائر والنساء والرجال: "أطلق العنان للوحش القابع في داخلك، دعه يخرج ويرى النور". وبعد أن حملت منه ممثلة شابة، بات يعتبرها مشنقة تلتف حول عنقه. يطعن صديقًا له فيقتله ويموت وحيدًا. "أنت عدم النفع، ورثّ، ومتوحّش، وتزحف على الحضيض."
 
يسلّط الفيلم الضوء على تهوّر الشباب وكرههم للظلم، كما يتناول النسل النخبوي والأخلاقيات الجنسية. وبالتزامن مع ذلك، يؤدي راينر فيرنر فاسبايندر دورين اثنين هما "بعل" ونفسه، وعمل إلى جانب الكثير من الممثلين الذين شاركوا لاحقًا في أفلام من إخراجه. بعد عرض الفيلم على تلفزيون ألمانيا الغربية، منعت "هيلين فايغل" أرملة بريخت عرض الفيلم مجدًدا بحجة أن الظروف الاجتماعية التي دفعت ببعل إلى التمرّد بهذا الشكل لم تكن واضحة.

Scene "Baal" Baal | © Volker Schlöndorff