Varieté
أسبوع الفيلم الألماني 2019


موسيقى مرافقة من تلحين شريف صحناوي وطوني علية ومالك رزق الله ويمنى سابا ومدام شاندلييه
 
تأسّست جمعية الجمعية اللبنانية للسينما المستقلة، متروبوليس سينما في العام 2006، وهي عبارة عن منظمة غير ربحية هدفها الترويج للسينما المستقلة في لبنان ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، من خلال عدّة برامج ودورات تدريبية وبرامج تثقيفية للشباب ومشاريع للحفاظ على الإرث السينمائي بهدف إتاحة الوصول إلى أفلام بديلة على المستويين المحلي والإقليمي.
نظرًا إلى التقشّف المتواصل في ميزانية القطاع الثقافي في البلد وحول العالم، وجدت الجمعية نفسها في خطر الإغلاق وخسارة أعمالها السينمائية. ولذلك، أطلقت حملة تبرعات ومناشدة للحصول على الدعم في هذا التوقيت المفصلي للحفاظ على متروبوليس والاستمرار في خدمة المجتمع عبرها. وسيساعد دعمكم جمعية متروبوليس في تجاوز هذه المرحلة الانتقالية والعبور بالجمعية إلى العام 2020، حيث تطمح خلال هاتين السنتين باتخاذ خطواتها الأولى نحو الاستقلال المالي وامتلاك مقرّها الخاص.

Oct 01, 2019 | حفل الاستقبال 06:30 pm | حفل موسيقي سينمائي 07:30 pm
باحة متحف سرسق- الأشرفية، بيروت


ملخص الفيلم

تدور أحداث هذا الفيلم الألماني الصامت داخل سيرك ألعاب بهلوانية ويروي قصصًا عن الغيرة والهوس والقتل. فقد كان مالك الكرنفال، هولر الملقّب بـ "الزعيم" (إميل يانينغز) بهلوانيًا موهوبًا ولكنه الآن يملك ويدير عرضًا تافهًا مع زوجته. ويلتقي هولر بامرأة جميلة وشابة (ليا دو بوتي) فيهجر عائلته ويهرب معها. ولكن سرعان ما يستهويها بهلواني قوي البنية (واريك وارد) فتغادر معه. ويجد هولر نفسه وقد انتقل بسرعة من موقع الخائن إلى موقع المخدوع.

Variety Variety | © Goethe-Institut

نبذة عن المخرج

أسّس إوالد أندريه دوبون (1891-1956) في العام 1911 عمودًا دائمًا بعنوان "سينما ومتفرقات" في صحيفة B.Z. am Mittag الصادرة في برلين. وفي العام 1916، غيّر مساره المهني وأصبح كاتبًا سينمائيًا مشهورًا وبدأ بإخراج نصوصه الخاصة حول قصص الجريمة في العام 1918. وبعد النجاح الذي حصده عن أفلامه "Der weisse Pfau" (1920)، و"Das alte Gesetz" (1923(، و"Variété" (1925)، عمل في هوليوود ولندن وقام بتجارب في تكنولوجيا الصوت، فكان فيلمه بعنوان “Atlantic” (1929) مثالًا عن بعض أحدث استخدامات الصوت في ذلك الوقت. وبعد ذلك، عاد إلى أفلام السيرك فأخرج فيلم "Salto Mortale" (1930) الذي اشتُهر بزوايا التصوير غير المألوفة فيه. وشملت أفلامه الأخرى: "Die Geier-Wally" (1921) و"Moulin Rouge" (1927)، و"Two Worlds" (1930)، و"Forgotten Faces" (1936)، و"Return to Treasure Island" (1954(، وغيرها.

نبذة عن الموسيقيين

شريف صحناوي: هو مؤلف موسيقي/ ملحّن من بيروت. يعزف على آلتي الغيتار الكهربائي والصوتي. أسّس مهرجان "ارتجال" في العام 2000، وهو المهرجان الدولي السنوي الأقدم للموسيقى التجريبية في العالم العربي. هو عضو في فرقة A Trio الموسيقية (إل جانب مازن كرباج ورائد ياسين) وفرقة كرخانة الشرق أوسطية الخارقة التي تضمّ موسيقيين من بيروت والقاهرة وإسطنبول. كذلك عمل بشكل مكثّف في الرقص، والمسرح، وتأليف موسيقى الأفلام (غسان سلهب، مي مصري...).
 
طوني علية: هو أحد روّاد موسيقى الروك والموسيقى التجريبية في لبنان، وهو عضو مؤسس لفرقة The Scrambled Eggs وهي فرقة طرب أجنبي (post-rock) تأسست بعد الحرب اللبنانية. وعمل بعد ذلك على صقل مهاراته الفريدة في العزف على غيتار البيس الكهربائي في أنماط وفرق موسيقية مختلفة مثل كرخانة وكالاميتا. وكان له تعاون مع موسيقيين من كافة الألوان الموسيقية. وبدأ مؤخرًا في عزف مقطوعات من الموسيقى الصاخبة منفردًا على غيتار البيس. 
 
مالك رزق الله: بدأ بالعزف على الطبول في سنّ صغيرة جدًا وسرعان ما وصل إلى مستوى عال من الاحترافية والبراعة ما أتاح له عزف أي نوع من الموسيقى التي تروق له. وبعد مسيرة طويلة من العزف في فرقة الطرب الأجنبي The Scrambled Eggs، إضافة إلى بعض أعمال التعاون والمشاريع الجانبية، وأصبح ركنًا أساسيًا في فرقة البوب/الروك اللبنانية الشهيرة “Who Killed Bruce Lee?" الذي قامت بجولات عديدة وقدّمت عروضًا حية في مهرجانات عالمية.
 
يمنى سابا: هي موسيقية وعالمة موسيقى تركّز حاليًا على العلاقات ما بين الموسيقى العربية التقليدية والتدرجات الالكترونية والالكتروصوتية. وقد أصدرت أربعة ألبومات حتى اليوم وهي عضو ناشط في مشروعين تعاونيين هما سداسي (أطلقته كامليا جبران (فلسطينية)) ومنوره (مشروع سويسري لبناني).
 
مدام شاندلييه: هي شخصية عاوف الغيتار أنطوني صهيون في فرقة الطرب الأجنبي (post-rock) الرباعية اللبنانية Kinematik. فبعد انطلاقتها الأولى عبر عرض حي في العام 2015، حشدت جمهورًا كبيرًا في وقت قياسي وأصبحت فرقة الروك الأوسع جمهورًا في لبنان. أنطوني هو أيضًا عضو في مشروع العزف الالكتروني الثنائي إلى جانب عازف الغيتار فادي طبال، ومشروع مي باردة إلى جانب عازف الطبل تيدي طويل. وفي عزفه المنفرد، يعمل على تأليف موسيقى للأفلام ويفضّل الموسيقى الالكترونية التجريبية وموسيقى الهدير (drone).