المهام والأهداف

باعتبارنا المركز الثقافي الناشط دوليًا لجمهورية ألمانيا الاتحادية نكرس جهودنا من أجل التفاهم بين ألمانيا، أوربا والعالم، يشكل الاتفاق الإطاري مع وزارة الخارجية الألمانية الأساس لذلك، نزود العالم بأسره بمعلومات عن التنوع الثقافي والاجتماعي لألمانيا وأوربا، يمثل 158 معهد جوته في 98 دولة مع العديد من المؤسسات الشريكة شبكتنا الدولية، تدعم وزارة الخارجية الألمانية عملنا مؤسسيًا، نعمل كجمعية مسجلة بمسئولية ذاتية، دون انتماء حزبي سياسي، وباستقلال قانوني، يأتي حوالي ثلث ميزانيتنا من إيرادات دورات اللغة والامتحانات ذاتها، فضلا عن ذلك يدعمنا الاتحاد الأوربي، وزارات ألمانية أخرى، كذلك منظمات وشركات داخل وخارج ألمانيا. 

 نساهم في دمج اللغة الألمانية بنظم التعليم الخاصة بالدول المضيفة، نساعد أكثر من 100,000 مدرسة على مستوى العالم في تدريس اللغة الألمانية بجودة عالية، وندعم استكمال تعليم وتأهيل مدرسي اللغة الألمانية، فضلا عن ذلك نقدم دورات لغة بدايةً من دورات لغة ألمانية عامة، مرورًا بدورات لغة تأهيلية لوظائف، وانتهاءًا بمحاضرات توعية بالمعاملات الاجتماعية والثقافية، تعتبر دورات الأونلاين (التعلم عن بعد)، وبرامج التعلم الذاتي جزءا مما نقدمه، يُجري كل عام على مستوى العالم أكثر من نصف مليون شخص اختبارًا  في اللغة الألمانية في أحد معاهد جوته، أو لدى شركائنا في التعاون، نساعد بالأخص طلابًا ومتخصصين من خارج ألمانيا في طريقهم إلى ألمانيا، وذلك عبر حزمة عريضة من خدمات التعلم والمعلومات.

نحن نثق في قدرة التبادل الثقافي الدولي، تُعقد فعالياتنا الثقافية التي تقارب 20,000 فعالية في العام بالتعاون مع شركاء يمثلون مؤسسات حكومية وغير حكومية، ومبادرات اجتماعية مدنية في دولنا المضيفة، نحن نساهم في تأهيل، تقديم المشورة، وفي ربط  المبدعين بعضهم ببعض، ونساند بناء هياكل مستدامة في الاقتصاد الثقافي والإبداعي، مثلا عن طريق إجراءات استكمال تعليم أصحاب وصاحبات المؤسسات الثقافية، أو نقل المؤسسات الإبداعية إلى العالمية، ندعم عن طريق برامج الإقامة، مشروعات التعاون والإنتاج المشترك ربط صنّاع الثقافة في شبكة عالمية، نقدم للفاعلين والفاعلات في المجتمع المدني أجواء حماية وحرية من أجل تهيئة المناخ لتبادل الرأي بلا قيود،  لا ندع الحوار الديمقراطي ينقطع في الأوقات الصعبة أيضا، نسير في عملنا على هدى قيم نظام اجتماعي ديمقراطي  حر ، يتسم بسيادة القانون.

نقدم عن طريق عروضنا الرقمية للمعلومات والتعلم من خلال أكثر من 60 لغة وشبكة ذات 95 مكتبة أماكن للتعلم، التلاقي والمشاركة، نستخدم تقنيات حديثة، نستغل الفرص التي تتيحها الرقمنة، ونعكس كذلك تأثيراتها على الإنسان والمجتمع، نتيح التلاقي على المستوى الدولي من خلال أشكال متنوعة مثل رحلات لصنّاع وصانعات الثقافة بغرض التزود بالمعلومات،التبادل المهني بين المتخصصين والمتخصصات، برامج تبادل خاصة بالشباب واحتفالات دولية.

Goethe-Institut Sudan ©Goethe-Institut

معهـد غوته بالسـودان

ويقوم معهد غوته في الخرطوم بدروه في تقديم خدماته في كافة أرجاء البلاد ويعمل بهدف الوصول إلى جميع الأفراد في كل مكان من خلال برامجه وأنشطته – بعيدا عن الصراعات الحالية. وبالتعاون الوثيق مع الشركاء المحليين نعطي دفعة لاقامة مشهد ثقافي نشـط ومتنوع يسعى في التواصل مع الشركاء الألمان. ونقوم أيضا بخلق برامج يمكن أن تكون منطلقا للحوار والتفاعل مع ألمانيا وخلفيتها الثقافية الأوروبية. ونركز هنا على جمهور الشـباب بصفة خاصة.