لماذا دراسة اللغة الألمانية؟

أيًا كانت الخطط التي وضعتها لمستقبلك، فإن معرفة اللغة الألمانية تتيح لك فرصًا لا حدود لها. حيث أن تعلم اللغة الألمانية يعني اكتساب مهارات تمكنك من تحسين نوعية حياتك على الصعيدين العملي والخاص:

  • في الحياة العملية © colourbox.com
    في الحياة العملية: إن التواصل باللغة الألمانية مع شركاء العمل ممن يتحدثون بها يحسِّن من علاقات العمل، مما يؤدي بدوره إلى زيادة فرص التواصل الفعال، وهو ما يعني تحقيق النجاح.
  • مستقبل مهني عالمي الصورة: Getty Images/Adam Gault
    مستقبل مهني عالمي: تزيد معرفة اللغة الألمانية من فرص العمل لدى الشركات الألمانية العاملة في بلادك أو في بلاد أخرى. إذ أن إتقانك للغة يجعلك واحدًا من العاملين المنتجين بالنسبة لأرباب العمل ذوي العلاقات الدولية.
  • السياحة والفندقة © Fotolia / corbisrffancy
    السياحة والفندقة: يسافر السائحون المتحدثون بالألمانية كثيرًا ويجوبون العالم، كما أنهم ينفقون الكثير من المال في الإجازات أكثر مما ينفق السائحون القادمون من بلاد أخرى. وهم يسعدون عندما يحصلون على معاملة خاصة من العاملين بالسياحة ممن يتحدثون اللغة الألمانية.
  • العلوم والبحث العلمي الصورة: PantherMedia / Darren Baker
    العلوم والبحث العلمي: تعد اللغة الألمانية ثاني أهم لغات العلوم، كما تحتل ألمانيا المرتبة الثالثة على العالم من حيث إسهاماتها في مجال البحوث والتطوير، وتقدم منحًا دراسية بحثية للعلماء الأجانب.
  • الاتصالات الصورة: معهد غوته/بيرنهارد لودفيج
    الاتصالات: إن التطورات التي لحقت بمجال الإعلام وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات تجعل من الاتصالات متعددة اللغات أمرًا ضروريًا. حيث تجد عددًا كبيرًا من مواقع الإنترنت المهمة باللغة الألمانية. وتشغل ألمانيا فيما يتعلق بإصدار الكتب الجديدة سنويًا المرتبة السادسة على مستوى العالم من بين ٨٧ دولة، حيث تأتي بعد كندا وبريطاينا والولايات المتحدة الأمريكية والصين وروسيا. وهو ما يعني أن إلمامكم باللغة الألمانية يتيح لكم سبل الحصول على المعلومات. [Wikipedia, 2014]
  • الفهم الثقافي © Getty Images / Neil Guegan
    الفهم الثقافي: إن تعلم اللغة الألمانية من شأنه أن يطلعك على ملامح الحياة ورغبات الناس وأحلامهم في الدول الناطقة بالألمانية ذات المجتمعات متعددة الثقافات.
  • السفر © Getty Images/Manuel Gutjahr
    السفر: يمكنك من خلال إتقان اللغة الألمانية تعزيز معايشاتك في أثناء السفر سواء في الدول المتحدثة بالألمانية أو في دول أوروبية أخرى، خاصة في دول شرق أوروبا.
  • متعة الأدب والموسيقى والفن والفلسفة االصورة: معهد غوته/لوريدانا لا روكا
    متعة الأدب والموسيقى والفن والفلسفة: اللغة الألمانية هي اللغة التي كان يتحدثها كل من جوته وكافكا وموزار وباخ وبيتهوفن. يمكنك إذا أن تزيد من متعتك بقراءة أعمالهم أو الاستماع إليها عن طريق لغتها الأصلية.
  • فرص العمل والدراسة في ألمانيا © Getty Images/Matthias Tunger
    فرص العمل والدراسة في ألمانيا: تقدم ألمانيا عددًا كبيرًا من المنح للدراسة في ألمانيا، أما شباب الأجانب فتمنحهم تأشيرة إجازة العمل، فضلًا عن وجود تنظيمات ولوائح خاصة بتصاريح العمل لوظائف معينة.
  • برامج التبادل © iStock / Neustockimages
    برامج التبادل: هناك اتفاقية بين ألمانيا ودول كثيرة في العالم بشأن تبادل تلاميذ المدارس وطلبة الجامعات.