الوصول السريع:

(Alt 1) إذهب مباشرة إلى المحتوى(Alt 3) إذهب مباشرة إلى مستوى التصفح الثانوي(Alt 2) إذهب مباشرة إلى مستوى التصفح الأساسي
Studio Takhshina Logo © معهد جوتة القاهرة

Studio TakhshĪna ستوديو تخشينة

افتتح معهد جوته القاهرة "ستوديو تخشينة" في ديسمبر ٢٠٢٠، من أجل دعم الفنانين والفنانات المستقلين الذين يبحثون عن مساحة للعمل في مشاريعهم الفنية، أو اقامة ورش عمل صغيرة. أو لتقديم أعمالهم الفنية في إطار خاص.
وفقًا للوائح الصحية لمعهد جوته، لا يسمح في الوقت الحالي الا لفنان واحد أو فنانة واحدة (سولو) باستخدام القاعة للبروفات، اما لتنظيم ورش عمل أو الاجتماعات يسمح بمجموعات تصل افرادها إلى ٥ أشخاص، وذلك في الفترة من ابريل ٢٠٢١ إلى يونيو ٢٠٢١.
 
إذا تم قبول طلبكم وكان الاستوديو متاحًا في الفترة التي تقومون بتحديدها خلال الفترة من ٥ ابريل ٢٠٢١ الى ٣٠ يونيو٢٠٢١ ، فسوف تصلكم من فريقنا بالمعهد رسالة تأكيد بالبريد الإلكتروني في بداية شهر ابريل ٢٠٢١ .

Dossier anzeigen

في كثير من الأحيان لا تدعم المؤسسات إلا المشاريع المكتملة أو شبه المكتملة من خلال التمويل، مما يضع الفنانين والفنانات والعاملين في المجال الثقافي تحت ضغط اثناء العملية الإبداعية خاصةً ان كانت غير مدعومة. استجابة لهذا التحدي سيفتتح معهد جوته قاعة الفعاليات "ستوديو تخشينة" في مقره بشارع البستان للفنانات والفنانين المستقلين، حيث يوفر لهم مساحة للعمل بشكل فردي أو جماعي.

تصف كلمة" تخشينة" في اللغة العامية المصرية، شيئًا يستخدم لاستعادة وظيفة قطعة اثاث منزلي مثلاً والحفاظ على استقرارها، مثل طاولة متأرجحة أو باب، وأفضل ترجمة لكلمة "تخشينة" إلى اللغة الألمانية هي "Spahn"، وهو شيء صغير جدًا يستخدم لاستعادة القدرة على الحركة أو الوظيفة الأصلية.
 
يهدف المشروع إلى تزويد المشهد الثقافي المستقل في مصر بمساعدة مماثلة لتلك التي يقوم بها هذا العنصر الصغير الموجود في الحياة اليومية المصرية والذي ألهمنا لاتخاذ هذا الاسم.

 

معهد جوته بشارع البستان 

عندما جاء أحمد محمد مظلوم باشا إلى القاهرة عام ١٩٢٠، أراد ان يبني فيلا في منطقة البستان الفاخرة، حيث قام بتصميمات المبنى المهندس المعماري الفرنسي  رولان، وقام باستيراد جميع مواد البناء من فرنسا، باستثناء الطوب الأحمر، وهو السمة المعمارية السائدة للمبنى، وحتى يومنا هذا نجد الحروف الأولى من اسم أحمد مظلوم باشا محفورة على باب المدخل الرئيسي.
 
أتاحت الاتفاقية الثقافية لعام ١٩٥٩ بين الجمهورية العربية المتحدة (مصر) وجمهورية ألمانيا الاتحادية، لألمانيا شراء هذا المبنى ليصبح مقراً لمعهد جوته عام ١٩٦١. منذ ذلك الحين شهد المبنى العديد من اللحظات التاريخية وأصبح مركزًا ثقافيًا هاماً إلى جانب المؤسسات الثقافية الهامة الأخرى الموجودة في وسط البلد بالقاهرة. لذلك كان يجب أن تظل قاعة الفعاليات في معهد جوته القديم في خدمة المشهد الثقافي المستقل في مصر، حيث أصبح اسمها الآن "ستوديو تخشينة".
 

  •     نحن نقدم مساحة للبروفات وورش العمل والفاعليات الصغيرة، أو ما شبه ذلك، للفنانين والفنانات أو للفرق الفنية المستقلة، والتي تحتاج لمكان للعمل أو للعرض. سوف تكون القاعة متاحة لفترة محددة يتم الاتفاق عليها.
  •     إذا رغب الفنان أو الفنانة أن يقدم عرضاً فنياً، يمكن الاتفاق على فتح الاستوديو في نهاية المدة لتقديم العرض الخاص به/بها لجمهورعام ولكن صغير.
تبلغ المساحة الاجمالية لقاعة الفاعليات ٨٥  مترًا مربعًا، وتقع في طابق الميزانين بالمبنى. القاعة مجهزة بأرضية خشبية ويمكن تقسيمها من المنتصف عن طريق باب فاصل، كما يوجد بها جهاز عرض وأجهزة صوت و أنظمة إضاءة، وشاشة عرض، ولوحين تثبيت بالإضافة لمواد مكتبية لورش العمل. يمكن ايضاً تجهيز " ستوديو تخشينة" بعدد ٤ طاولة، وخشبة مسرح تتسع ل  ٦ أشخاص وعدد ٣٥ مقعداً للجمهور. ملاحظة إضافية: نظرًا لوجود دورات اللغة الألمانية في المبنى أيضًا، يجب ألا يتعارض تشغيل الاستوديو مع دورات اللغة، أي يجب ألا يؤثر مستوى الصوت في الستوديو على التشغيل المنتظم لدورات اللغة.
  •     نرحب بالفنانين والفنانات أو العاملين في المجال الثقافي أو الفرق من مختلف التخصصات الفنية الموجودة في مصر. (يرجى ملاحظة: يمكن ايضاً للفنانين والعاملين في المجال الثقافي والفرق من خارج القاهرة التقدم لاستخدام القاعة، مع العلم أن معهد جوته لن يتحمل تكاليف الإقامة أو التفاصيل اللوجستية الأخرى) 
  •     يجب على المتقدمين تقديم بعض المعلومات:
    •     لأي غرض سوف تستخدم القاعة؟
    •     ما المواعيد التي سوف تستخدم فيها القاعة؟ سنحاول إتاحة القاعة لأكبر عدد ممكن من الفنانين والفنانات أو العاملين في المجال الثقافي أو الفرق، لذلك سوف تساعدنا المعلومات التفصيلية في التوفيق بين الطلبات المقدمة.
    •     من يود استخدام القاعة ولماذا؟
  •     يجب على المستخدمين الالتزام بقواعد المعهد الداخلية واحترامها أثناء تواجدهم في المبنى.
  •     قرب نهاية فترة العمل سنطلب من مستخدمي القاعة إجراء تقييم صغير، حيث نحاول باستمرار ان نثري تجربتنا ونوفق ما نقدمه من برامج وخدمات مع احتياجات المشهد الثقافي.
  •     يُسمح لفريق القسم الثقافي في معهد جوته القاهرة بدخول قاعة الفعاليات خلال فترات تشغيل الاستوديو بالتنسيق مع الفنانين/ات المعنيين .
آخر موعد لتقديم الطلبات ٣١ مارس ٢٠٢١

وفقًا للوائح الصحية لمعهد جوته، لا يسمح في الوقت الحالي الا لفنان واحد أو فنانة واحدة (سولو) باستخدام القاعة للبروفات، اما لتنظيم

ورش عمل أو الاجتماعات يسمح بمجموعات تصل افرادها إلى ٥ أشخاص، وذلك في الفترة من ابريل ٢٠٢١ إلى يونيو ٢٠٢١

إذا تم قبول طلبكم وكان الاستوديو متاحًا في الفترة التي تقومون بتحديدها خلال الفترة من ٥ ابريل ٢٠٢١ الى ٣٠ يونيو٢٠٢١ ، فسوف تصلكم من فريقنا بالمعهد رسالة تأكيد بالبريد الإلكتروني في بداية شهر ابريل ٢٠٢١

 

الإتصال

ندى عبد الوهاب
معهد جوته القاهرة - قسم البرامج الثقافية
منسقة مشاريع ثقافية​
Takhshina-Kairo@goethe.de

غادة الشربيني
معهد جوته القاهرة - قسم البرامج الثقافية
مسئولة البرامج الثقافية​
Takhshina-Kairo@goethe.de