Mohammed Almughanni
The Film Residency

Mohammed Almughanni © Mohammed Almughanni

 السيرة الذاتية

محمد المغني هو مخرج وكاتب سيناريو ومصوّر سينمائي. ولد في العام 1993 في غزة، وهو طالب في إخراج الأفلام في مدرسة السينما في مدينة لودز. عاد مخرجًا إلى وطنه ليخبر قصة المجتمعات التي تعيش في ظل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني. ألّف أفلامًا وثائقية وروائية منها فيلم "فلافلة" (Falafala) (2018)، وفيلم "أين الحمار" (Where’s the Donkey) (2018)، وفيلم "العملية" (Operation) (2018)، وفيلم "ماريا" (2015) وفيلم "حلوان" Halawan) (2012)). وحاز فيلمه الوثائقي السابق "الشجاعية" (2015) العديد من الجوائز في مهرجانات سينمائية.

معلومات عن المشروع

بعد تخرّجه في الجامعة الأميركية في بيروت، يخطط محمد للسفر إلى أوروبا للالتحاق ببرنامج طبي لفترة 4 سنوات. ويبدأ العمل كمدرّس لمادة علم الأحياء في مخيّم برج البراجنة للاجئين، فيتمكّن من ادخار 400 دولار أميركي شهريًا. وبعد إنهاء دروسه في المدرسة، يعمل محمد كسائق سيارة أجرة، وتحاول عائلته إقناعه بالبقاء في بيروت والزواج، لكنه يفضّل الذهاب إلى السفارة البولندية لتقديم طلب للحصول على تأشيرة‎.
 

بيان لجنة التحكيم

تظهر موهبة المغني في فرض الرواية وإتقان المرئيات بشكل متماسك للغاية بصرف النظر عن الأنماط المختلفة التي يبحث عنها.
 وأعماله نابعة دائمًا من أصوله الفلسطينية وبالتالي من غير المستغرب أن يتطرّق إلى مواضيع التنقل، والهوية، وتحسين الذات والواقع المعيوش.
 ينطلق محمد في هذا المشروع الجديد من علاقته ببولندا حيث تابع دراسته في مجال السينما، فيخلق شخصية سينمائية شبيهة نوعًا ما بنفسه، فيجسّد شابًا يطمح إلى مغادرة مخيّم اللاجئين في لبنان لدراسة الطب في أوروبا. وستتيح الإقامة في بيروت لمحمد فرصة لإجراء أبحاثه وتطوير مشروعه ضمن مجتمع من المحترفين في مجال الأفلام وأيضًا بجانب أسرة فلسطينية موجودة على الجانب الآخر من الحدود المُحرّم تجاوزها.